Home > Posts > Cryptocurrency > وريث عالم التشفير .. ماثيو ميلون يتوج كوريث لعالم التشفير و العملات الرقمية

وريث عالم التشفير .. ماثيو ميلون يتوج كوريث لعالم التشفير و العملات الرقمية

في كل يومٍ جديد ينضم المزيد من الأشخاص إلى قائمة أثرياء عالم التشفير والعملات الرقمية.

والسبب وراء هذا أن الكثير من رجال الأعمال والمستثمرين ممن يحبون المغامرة ويقدمون على كل ما هو جديد دون خوف يرون أن المستقبل للعملات الرقمية.

وأن الاستثمار فيها من أقصر الطرق وأفضلها لتحقيق أرباحًا مادية ضخمة.

من هذا المنطلق لا يوفر الكثير من الأشخاص أي جهد أو مال للمشاركة في سباق مستثمرين العملات الرقمية هذا.

وهو ما يجعل الكثير من الأشخاص والمشاهير مدرجين ضمن قائمة أغنياء البيتكوين، الإثريوم، أو حتى الريبل وغيرها من العملات الرقمية.

ومؤخرًا تم الإعلان عن اسمٍ جديدٍ انضم للقائمة حتى أنه تم تنصيبه وريثًا لعالم التشفير.

ماثيو ميلون وريث عالم التشفير و العملات الرقمية

ماثيو ميلون، أو ميلون كما يعرفه المتواجدين في سوق التشفير هو مستثمر فردي غير منضم إلى أي شركة، أو منصة للعملات الرقمية.

ومع ذلك توج مؤخرًا كـ وريث عالم التشفير والعملات الرقمية بكمية من الـXRP تعادل بليون دولار.

وهذه الثروة الضخمة والتي لا يبخل ميلون على نفسه بإنفاقها ويحتفل بتجميعها داخل منزله الفخم في لويس أنجلوس

والذي يعد من أفضل المنازل في المدينة بأكملها فإيجاره الشهري يساوي 150 ألف دولار.

يقول عنها أنه جمعها بشكل مجاني، ولم يكن يمتلك هذا الرقم من قبل في حياته.

وعلى الرغم من أن أهله وجميع المقربين منه اعتقدوا أن دخوله عالم التشفير مجرد هوسًا إلا أنه استطاع أن يثبت لهم في النهاية عكس هذا.

يقول ميلون بينما كانت تراني عائلتي مجنونًا لعملي في مجال التشفير واستثماري كل ما أملك على العملات الرقمية.

كنت أرى أن هذه الثروة تسرع إلى منزلي وأنني سوف أحصدها في يوم ما من عملي في هذا المجال.

على الرغم من أن ميلون قد تأثر فترة بآراء المقربين منه عن العملات الرقمية وهوسه به.

حتى أنه قام ببيع استثماراته المبكرة وكل ما جناه من البيتكوين.

إلا أنه سرعان ما أدرك خطأه وعاد للاستثمار من جديد في هذا المجال.

أنفق “ميلون” اثني مليون دولار على العمل في مجال صناعة العملات الرقمية وتحويلها إلى عملات معدنية واشتغل في مجال الـXRP.

وقد عبر ميلون عن امتنانه للعمل في مجال الـXRP والريبل وقال أن التشفير في حد ذاته عالم غامض ومظلم وتعتبر أمريكا معاديًا لها.

ولكنه مؤيد لأمريكا ويؤيد كل الأعمال البنكية التي يقوم بها.

وهذا السبب وراء عمله في الريبل دونًا عن غيرها من العملات الرقمية الأخرى.

لا يعتبر هوس “ميلون” بعالم التشفير هو الهوس الوحيد الذي يمتلكه.

ولكن هذا الوريث الوحيد لأهم ثروات أمريكا المصرفية الكبيرة، والرئيس السابق للجنة الحزب الجمهوري المالية في نيويورك كان يمتلك هوسًا آخرًا تجاه المخدرات.

ولكنه استطاع التغلب عليه قبل دخوله عالم التشفير.

لماذا تطبيق VAPULUS هو الإختيار المفضل لدي التجار؟

بتوفيرها أحدث تكنولوجيا مالية علي الإطلاق، توفر VAPULUS حلول متطورة و شاملة لتأمين خدمة الدفع لكل منصات البيع الخاصة بالتجار كالدفع من نقاط البيع داخل المحال التجارية و الدفع من خلال خدمة التوصيل للمنازل بإستخدام تطبيق VAPULUS للتجاروعن طريق صفحة التاجر لبيع المنتجات علي الانترنت أو التطبيق الهاتفي للتاجرلبيع وتسويق منتجاته من خلال الاجهزة الذكية. 

يمكنكم تحميل تطبيق VAPULUS الخاص بالتجار:

 

 

العملات الرقمية: كيف يمكن منع الاحتيال عبر استخدام تلك العملات ؟!

 

خبراء مصريون يضعون خطة مميزة من أجل تطوير التجارة الإلكترونية في مصر

 

 

العملات الرقمية .. هل تحتاج لدفع الضرائب على العملات الرقمية ؟

 

 

البيتكوين تتخطى شعبيته اليورو ومواطنين التشيك يقبلون على استخدامه بنسبة أكبر

 

هل تحليل الـ Big Data يمكنه زيادة الرعاية الصحية للمرضي ؟

Add Comment

Click here to post a comment

error: Content is protected !!