Home > Posts > Business > واتس آب: أسباب تمنعك من حذف الرسائل من المحادثات الخاصة بك !

واتس آب: أسباب تمنعك من حذف الرسائل من المحادثات الخاصة بك !

عندما قام تطبيق  واتس آب  قبل عدة أشهر بإطلاق ميزة حذف الرسائل قبل أن يقوم الطرف الآخر بقراءتها

من خلال أجهزة الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية بصفة عامة التي يدعم  واتس آب عليها وهي متوفرة علي أجهزة الأندرويد،

 وIOS مع العلم أن التحديث الجديد للـ واتس آب لن يسمح لك بمسح الرسالة ومنع الطرف الآخر من قراءتها

 إلا بعد مرورسبع دقائق من إرسالها .

ولكن مع إطلاق الخاصية بشكل رسمي وتمت تجربتها وجدت غير ذلك وإنها من الممكن حذف الرسالة
من الطرف الآخر أو الطرفين فور إرسلها، ولكن تلك السعادة بهذه الخاصية لن تستمر أطلقت إحدي شركات
البرمجيات تطبيقا قام بإنتظاره الكثيرون مضادا يسمح بقراءة الرسائل حتي بعد حذفها .

 

ما هي الميزة التي قدمها واتس آب للمستخدمين ؟

 قبل بضعة أشهر، قدم تطبيق التواصل الإجتماعي  واتس آب ميزة جديدة  لطالما انتظرها العديد من مستخدمين
تطبيق المراسلات الشهير، وتلك الميزة هي القدرة على حذف الرسائل الغير مرغوب فيها بعد ارسالها على تطبيق واتس آب
والتي  أرسلت عن طريق الخطأ قبل أن تتلقاها الجهة التي أرسلت إليها، نسبة إلى تقرير موقع العربية نت.
ولكن يبدو أن تلك الميزة الجديدة لا تعمل على نحو جيد  دائما  وخصوصا عندما يكون شخص ما قد نقل بالفعل النص الذي تريد حذفه.
و لقد أجرى موقع “ذا نكست ويب” The Next Web تجربة فريدة بهذا الشأن، ولاحظ أن الرسائل المقتبسة في
المراسلات بين المجموعات لا تزال تظهر داخل علامات الاقتباس حتى بعد ان يتم محوها. وقد ظهرت نفس النتائج عند تجربة نفس
التجربة  في دردشة خاصة بدلا من تجربة المجموعات، وقد اكتشف موقع “ذا نكست ويب” The Next Web نفس النتائج.

 

لذلك يجب على مستخدمين تطبيق واتس آب بكل الأحوال أن يحذروا لما يقومون بكتابته  وإرساله، خاصة مع أشخاص قد يتلقون

نص الحديث بسرعة، ويستخدمون الاقتباسات لأغراض سلبية. وعلى الرغم من حذف الرسائل، “يظهر مضمونها عند الرد عليها عبر

«الاقتباس» من قبل المتلقي على سبيل المثال. ويذكر أن واتس آب كانت أعلنت سابقاً أنه يمكنك حذف الرسائل بعد سبع دقائق فقط من

إرسالها- طالما أن كل من المرسل والمستلم يستخدمون أحدث إصدار من التطبيق، إلا أن الغريب في الأمر أن التطبيق لم يذكر

كيف تعمل تلك الميزة في حالات «الاقتباس»” نسبة إلى تقرير موقع المصري اليوم الإخباري .

مواقع التواصل الاجتماعي رسبت في اختبار منع  التنمر الإلكتروني !!

Add Comment

Click here to post a comment

error: Content is protected !!