Home > Education > مميزات وعيوب التعلم الذاتي

مميزات وعيوب التعلم الذاتي

عملية التعلم الذاتي من أفضل الاتجاهات التي يمكن أن يتبناها الفرد في رحلته التعليمية ومن الأشياء التي تجعله مميز بين أقرانه بشكل كبير للغاية وتجعله على دراية بأمور كثيرة جدًا خارج وداخل مجاله أو تخصصه وكما أن له مميزات فله عيوب للأسف وهنا نتعرض لبعض النقاط التي تبرز مميزات وعيوب التعلم الذاتي

مميزات التعلم الذاتي

1- تتعلم من أحسن وأفضل الجامعات المرموقة

حاليًا توفر كل المواقع  مساقات مقدمة من جامعات كبيرة ومرموقة مثل هارفارد وأكسفورد وما على هذه الشاكلة وكل المحتوى بدون مقابل وفي كل المجالات يمكنك أن تتعلم تحليل البيانات أو البرمجة أو كتابة المحتوى أو الأشغال الفنية أو التصوير الفوتوغرافي أو حتى تتعلم المواد التي تدرسها في الجامعة ولكن بجودة أفضل مع أساتذة من شتى بقاع العالم فالتعلم الذاتي لم يترك شيئًا والإنترنت تقريبًا لديه حل لكل مشاكلك التي تظن أنها مشاكل المهم فقط أن تبدأ أنت وتتعلم فالعلم حاليًا متاح لمن يريد وليس لديك أي حجة على الإطلاق ولن يكون هناك أي عائق يقف أمامك فقط ابدأ الآن ولا تتكاسل ولا تؤجل كل ما تريد تعلمه إلى سن معين اغتنم اللحظة الحالية.

2- حرية في إختيار نمط التعلم

في عملية التعلم الذاتي أنت حر في إختيار المجال الذي ستتعلمه، فأيّا كان ما سوف تشرع في تعلمه فهو من اختيارك أي أنك لم تجبر عليه  بل لك الحق إختيار أيضًا في طريقة التعلم، فأنت أعلم بنفسك وتعلم ما هو الذي يروق لك بشكل كبير، هل المحتوى المرئي أم المكتوب أم المسموع أم خليط بين هذه الأشياء أم هل تحبذ المحتوى القائم على التفكير المنطقي، إلى آخر هذه الأسئلة التي لن يعرف إجابتها شخص سواك، إستغل هذه النقطة في التركيز على طريقة تعلم مناسبة لك، لتحقق نتائج مبهرة.

3- الكثير من الوظائف بإنتظارك

في هذا العصر الذي نعيشه لم تعد هناك قيمة حقيقية للشهادات الجامعية، بمعنى أنه يمكنك العمل في كبرى الشركات بدون شهادة جامعية يكفي فقط مهاراتك، فمن الممكن أن تبدأ في تعلم أي مجال تهتم به حتى لو لم تدرسه في جامعتك، وتبدأ في تطبيق ما تعملته من خلال العمل على منصات العمل الحر المنتشرة الآن مثل آب وورك وفريلانسر، فالتركيز كله الآن ينصب على العمل الحر، كل ما عليك هو البدء في التعلم والإجتهاد، إلى أن تصل بنفسك لمستويات الإحتراف، ومن ثم البدء في تطبيق ما تعلمته على منصات العمل الحر المختلفة، على عكس التعلم النظامي الذي يجبرك على الوقوف لانتظار الوظيفة لسنوات وسنوات حتى يهبك القدر وظيفة ما !

عيوب التعلم الذاتي

1-غير مناسب للأفراد الذين يفضلون التعلم الجماعي

لا يناسب هذا النمط من التعلم الأشخاص الذين ليس لديهم سعة صدر للتعلم وحدهم حيث أنهم قد يصابون بالإحباط ولا يكملون المساق الذي اشتركوا فيه وبالتالي هنا لا يحقق التعلم الذاتي غرضه وهو إفادة الشخص

 

2- أحيانًا يكون هناك نقاط غموض تواجه المتعلم ولا تفسير لها

أحيانًا يكون هناك نقاط غموض تواجه المتعلم ويحتاج الى معلم ليفسرها ولا يجد من يفسرها له للأسف فهنا لا يكتمل غرض التعلم الذاتي ولسد هذه الفجوة يجب لك كشحص يتعلم ذاتيًا أن تبحث عن مرشد لك أو موجه يقوم بتقويمك حتى لا تفقد الدافعية والحماس لإكمال المحتوى التعليمي الذي بدأته وحتى تكون قد تعلمت بشكل صحيح لأن هذه الأسئلة التي يطرحها المتعلمون تدل على أنهم قد استوعبوا وفهموا المحتوى وقد أتى الوقت لكي يدلوا بدلوهم ويسألون ما استعصى عليهم في الفهم

error: Content is protected !!
Vapulus Blog
Left Menu Icon