Home > Posts > Online Payments > مستقبل المدفوعات الرقمية في مصر 2019

مستقبل المدفوعات الرقمية في مصر 2019

يدرس البنك المركزي المصري في هذه الآونة وضع الأسس والقواعد الخاصة بطبيعة عمل المدفوعات الرقمية والبنوك الرقمية والرقابة عليها خاصة أن هدفها هو مواكبة التطور التكنولوجي وتقليل تكلفة التشغيل على البنك بما يصب فى مصلحة العملاء والمستهلكين كما انه يعتبر خطوة مهمة جدا فى تطوير المدفوعات الرقمية في مصر.

مميزات المدفوعات الرقمية في مصر

تساهم المدفوعات الإلكترونية فى توفير دورات مستندية ورقية وجهد كبير داخل أروقة الحكومة المصرية بالاضافة الى انها ستمنح للمتعاملين ميزة الحصول على مستحقاتهم بشكل شبه فوري  بدلا من انتظار دورة الشيكات الورقية المتعارف عليها والتى تضيع الكثير من الوقت والمجهود وتعطيل سير العمليات ما سيؤدي إلى تسارع وتيرة إنجاز الأعمال ودورة التحصيل ونسبة السيولة البنكية .

كما سينعكس التوسع فى نطاق المدفوعات الرقمية إيجابيا أيضا على تقليص تكلفة إنجاز الحكومة للعديد من المشروعات وتنفيذها وعلى رأسها تكلفة دعم المحروقات وتكلفة إدارة النقد كما أن التجارة الرقمية المرتبطة إلى حد بعيد بنظم المدفوعات الرقمية في مصر ستسهم بشكل أساسى فى تقليل حجم الاقتصاديات الموازية 

المدفوعات الرقمية

قانون تنظيم المدفوعات الرقمية في مصر

تم التصديق على قانون تنظيم وسائل الدفع الغير نقدي والذي هو مكون من تسع مواد رئيسية ليدخل فى حيز التنفيذ كما أن رئيس مجلس الوزراء سيصدر اللائحة التنفيذية  خلال ستة أشهر من تاريخ العمل به وحتى صدور هذه اللائحة سيستمر العمل باللوائح المنفذة حاليا فيما لا يتعارض مع القانون الجديد .

كما ألزم القانون جميع سلطات وأجهزة الدولة والمؤسسات والمنشآت التى تقدم خدمات عامة للجمهور أو تدير مرافق عامة يستفيد منها المواطنون أو المقيمون بإتاحة وسائل دفع رقمية للتعامل بها.

مدى جاهزية مصر للقانون الدفع الرقمي

تهتم الدولة اهتماما كبيرا بمستقبل المدفوعات الرقمية بها نظرا لأنها تعلم الفوائد التى ستأتى نتيجة لها القانون وتطبيقه تطبيقا سليما كما أن البنية التحتية مستعدة لنشر المدفوعات الرقمية في مصر خصوصا مع عزم الحكومة الواضح على ذلك وجهود شركة فيزا وعملائها من المؤسسات المالية لتقديم حلول وخدمات تعمل على تسهيل تقديم الخدمة.

الدفع الرقمي والخدمات البترولية

أبرمت مؤخرا شراكة بين  فيزا وبنك مصر وشركة إكسون موبيل مصر لإطلاق استراتيجية فريدة لتوسيع نطاق القبول بالمدفوعات الرقمية وإتاحة استخدامه فى الخدمات البترولية عبر 100 محطة من محطات إكسون موبيل كمرحلة أولى.

تهدف أيضا الاستراتيجية إلى تمكين حاملي بطاقات فيزا من استخدام بطاقاتهم فى محطات إكسون موبيل المشاركة فى الاستراتيجية وتوسيع نطاق قبول المدفوعات الإلكترونية فى هذه المحطات كما ان بنك مصر يقوم بدفع هذه الشراكة قدما من خلال نشر ماكينات قبول المدفوعات الرقمية فى محطات الوقود المشاركة.

الدفع الرقمي

اول بطاقة دفع رقمى وطنية

تطبيقا لخطة الحكومة للشمول المالى تم تسليم اول بطاقة دفع رقمى وطنية  باسم (ميزة) يمكن السحب باستخدامها من أى ماكينة صراف آلى موجودة فى مصر بالاضافة الى اجراء معاملات شراء على أدوات التحصيل الرقمى الموجودة لدى الحكومة كما اصبح من الممكن إجراء أى معاملات شراء من أى أداة تحصيل رقمي موجودة فى مصر.

فى النهاية

اصدرت البنوك حتى الان عددا من المحافظ الالكترونية يقدر  بنحو 13 مليون محفظة إلكترونية كما انه تم وضع مستهدفات للبنوك فى اطلاق المحافظ الالكترونية فى مقدمتها تحقيق نسبة نمو قدرها 30% لكل بنك على الا تقل نسبة المحافظ النشطة عن 10% مع وصول عدد عملاء المحافظ الرقمية فى كل بنك إلى ما لا يقل عن 200 الف عميل وذلك فى ختام عام 2019 مما يدل على المستقبل المدفوعات الرقمية في مصر

error: Content is protected !!