Home > Posts > Fin-Tech > مستقبل التكنولوجيا المالية في الهند .. الفرص والتحديات

مستقبل التكنولوجيا المالية في الهند .. الفرص والتحديات

إن الهند تمتلك واحد أسرع الاقتصادات الرقمية الأسرع نموًا في العالم. ويعتبر ما ساهم في نمو قطاع التكنولوجيا المالية في الهند بهذه السرعة هو تنافسية السوق، البنية التحتية، دعم ووفرة الشركات الناشئة في هذا القطاع، وبالتأكيد تضافر جهود كل من القطاع الخاص والحكومي لتنميته. فتلك تعد من أهم الفرص التي يحظى بها القطاع المالي في الهند.

تعتبر الشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا المالية هم من يقود المشهد هناك. ولكن بالتأكيد لا يقتصر المشهد عليهم فقط، فإننا نرى محاولات من البنوك التقليدية التي تدعم التعاملات البنكية الالكترونية، والمؤسسات المالية والغير مالية للحاق بتلك الشركات. ولكن الذي لا نستطيع أن نتجاهله هو حجم الاقتصاد الرقمي والالكتروني في الهند سيصل إلى 2.4 مليار دولار بحلول 2020.

ما حققته الهند في مجال التكنولوجيا المالية

إن الهند تتمتع برقعة سكنية كبيرة وكذلك من حيث إجمالي عدد السكان فهي تقع الثانية من حيث الأكثر كثافة. ومن أبرز ما قد نلاحظه في الفترة الأخيرة هو زيادة عدد مستخدمي الهواتف الذكية وبالتالي عدد مستخدمي الانترنت. وهذا ما يثير النزعة الالكترونية عبر البلاد. فتتعدد خدمات التكنولوجيا المالية في الهند إلى:

خدمات الإقراض الثنائية

وهي شركات تستخدم طرق بديلة من خلال أنظمة ائتمانية وتشكيل قاعشدة بيانات كبيرة من أجل تسهيل استخدام رأس المال وتداوله بين كل من المستهلكين والشركات. بمعنى أصح هي تعمل على توصيل كل من المقترضين بالمقرضين بسهولة. مثل شركة: Lendbox وFaircent.

خدمات الدفع الالكتروني

تتوفر في الهند عدة شركات دفع الكتروني تسمح لكل من الأفراد والشركات إتمام معاملاتهم المالية الالكترونية بسهولة ويسر وبمعايير أمان عالية للغاية. وعلى سبيل المثال: Mobiwik، Paytm، وVapulus.

خدمات التمويل الشخصي أو التجاري

نظرًا للكثافة السكانية المرتفعة في الهند، نجد أنه بيئة خصبة لإنشاء المشاريع الجديدة. فهي دائمًا سوق مفتوح جاهز لاستقبال مزيدًا من المستثمرين. ولذلك مع الطفرة التكنولوجية، انتشرت شركات التكنولوجيا المالية التي تقدم خدمات التمويل الشخصي والاستثماري.

ذلك بالإضافة إلى خدمات الإدارة المالية وفق التحديثات الحالية مع استخدام المواقع الالكتروني وأساليب تسويق الكترونية مختلفة. على سبيل المثال: FundsIndia.com، وScripbox.

 التكنولوجيا المالية في الهند

ما ينتظر التكنولوجيا المالية في الهند من تحديات

بالرغم من تعدد منافذ النمو في الهند، إلا أنه مازال امام الهند شوط كبير لتقطعه حتى تصل إلى مصاف الدول المتقدمة في هذا المجال. انطلاقًا من فكرة عائدات التكنولوجيا المالية والتي يكمن أن تصل إلى مكاسب طائلة. تعمل الشركات والحكومات على ضخ مزيدًا من الاستثمارات في هذا المجال بشكل أسرع من ذي قبل.

فوفقًا للإحصائيات يمكننا أن نرى أن حجم الاستثمارات قد تزايد بمقدار ثلاثة أضعاف. حيث أن الولايات المتحدة بمفردها وصل حجم الاستثمارات إلى 19.1 مليار دولار في قطاع التكنولوجيا المالية في عام 2015.

الهند والاستثمارات في التكنولوجيا

بينما في الهند الوضع أصغر بكثير من الولايات المتحدة او حتى الصين. فقد بلغ حجم الاستثمارات في الهند إلى 450 مليون دولار في عام 2015. وحوالي 9 مليار ودلار في الربع الثاني من 2018. وهذا مؤشر نمو كبير للغاية

كما أن حجم الاستثمارات التكنولوجية في الهند قد تزايد بمقدار 282 بين عامي 2013 و2014. وهذا وإن دل فإنما يدل على سرعة تطور قطاع التكنولوجيا المالية في الهند.

 التكنولوجيا المالية في الهند

مزيدًا من المتطلبات

إن شركات التكنولوجيا المالية في البلاد لابد وأن تحظى بمزيد من الثقة بين المستخدمين المحليين، للتغلب على الأنظمة التقليدية. كما يحتاج القطاع المالي إلى تحديد خططهم التسويقية التي سيستطيعون من خلالها الوصول لعدد أكبر من المستخدمين.

ذلك بجانب تأسيس أجهزة منظِمة قوية وفعالة تساعدهم على التطوير الدائم لمواكبة التغير العالمي، يتعبر أهم التحديات التي تواجه القطاع المالي الحديث في الهند. كما أننا لا زلنا بانتظار مزيد من المرونة من قبل مزيد من البنوك التقليدية بشأن انتهاج أساليب الكترونية ورقمية تيف للخدمة التي يتلقاها المستهلك.

نظرة عامة

إن الاقتصاد الهندي قوي ويتمتع بتنافسية عالية. والحكومة الهندية لا تترك فرصة واحدة في سبيل تطوير قطاع التكنولوجيا المالية في الهند إلا وتأخذ بتلك المبادرة. ولكن لا يزال هناك ما يحتاج الاقتصاد الرقمي الهندي مزيدًا من التطور وضخ الاستثمارات حتى يستطيع منافسة الاقتصادات العالمية.

error: Content is protected !!