Home > Technology > مستقبل التجارة الإلكترونية .. إلى أين؟
مستقبل التجارة الإلكترونية.. إلى أين؟

مستقبل التجارة الإلكترونية .. إلى أين؟

التجارة الإلكترونية .. إلى أين؟
التجارة الإلكترونية هي كل عمليات البيع والشراء التي تتم عن طريق الشبكة العنكبوتية.

حدث تطور كبير وانتشار واسع المدى للتجارة الإلكترونية خلال العشر سنوات الماضية، حيث ساعد في ذلك النمو والتطور الهائل في استخدام الانترنت.

أتاحت الأجهزة الإلكترونية للملايين أن يقوموا بالتسوق عبر الإنترنت من أى مكان وفي أي وقت حيث من المتوقع أن يرتفع معدل الأشخاص الذين يقوموا بشراء السلع والخدمات عبر الإنترنت إلى حوالى 2.14 مليار شخص في عام 2021 مقارنة ب 1.66 شخص خلال عام 2016.
حيث أن حوالي 75% من المستهلكين أصبحوا يبحثوا عن كل ما يريدونه من سلع وخدمات على شبكة الإنترنت مما أدي تسارع في تطور التجارة الإلكترونية، وهنا يثور سؤال هام وهو حول مدى تطور مستقبل التجارة الإلكترونية خلال السنوات القادمة؟

المشهد الحالي للتجارة الإلكترونية حول العالم

أوضحت العديد من الدراسات حول التجارة الإلكترونية أن حوالي 55% من المستهلكين يقوموا بعمليات البحث عن المنتجات التي يرغبون في الحصول عليها عبر شبكة الإنترنت قبل شرائها.
وبالتالي يعمل المسؤولين عن المواقع على إضافة الكثير من التحسينات على المنصات والمواقع لكي يتحسن الأداء ويسهل استخدامها بواسطة العملاء والمستهلكين.
كما ساهم التقدم في التكنولوجيا والمجالات الإلكترونية والرقمية في تنظيم المنتجات التي يتم عرضها خلال شبكة الإنترنت.
كما أصبح من السهل على مالكي المواقع والمنصات الإلكترونية أن يرشدوا العملاء إلى ما يبحثون عنه من خلال البيانات التي يوفرها العملاء.

وبالتالي هناك توقعات بازدهار معدل التجارة الإلكترونية حول العالم نتيجة للتطور الهائل في معدل استخدام شبكة الإنترنت.

التجارة الإلكترونية
التجارة الإلكترونية

تأثير فيروس كورونا على معدل التجارة الإلكترونية


لقد كان لفيروس كورونا تأثير كبير على ارتفاع معدل التجارة الإلكترونية حول العالم، حيث قد ارتفع معدل التسوق عبر الإنترنت إلى حوالي 85% في زمن الكورونا.

تأثير فيروس كورونا على معدل التجارة الإلكترونية
تأثير فيروس كورونا على معدل التجارة الإلكترونية


وهناك الكثير من القطاعات التي شهدت انتكاسات منذ تفشي فيروس كورونا، وعلى النقيض حققت قطاعات أخرى نجاحات هائلة منقطعة النظير، ولعل من أبرز هذه القطاعات هو التجارة الإلكترونية.
ويرجع سبب هذا النجاح الهائل إلى حظر التجوال الذي فُرض في معظم دول العالم وبسبب المخاوف من التواجد في المحلات والأماكن المغلقة والمزدحمة.
ومن أهم المتاجر الإلكترونية التي حققت نجاح هائل في معدل الإقبال عليها هو: أمازون، علي بابا، إيباي، حيث أعلنت أمازون أن الإقبال الشديد من العملاء على الشراء أدي إلى نفاد المخزون من المنتجات الطبية والمنزلية.

امازون
امازون والتجارة الإلكترونية


ونتيجة ذلك هناك اتفاق من امازون على توظيف 100 ألف عامل جديد من أجل استقبال طلبات العملاء المتزايدة.
ولم يقتصر الأمر على المتاجر الإلكترونية فقط بل امتد لكي يصل إلى منصات المحتوى المرئي والترفيهي الشهيرة مثل نتفليكس ويوتيوب حيث حققت معدل مشاهدات ضخم، وتتوقع نتفليكس أنها سوف تسجل 7 مليون مشترك جديد بنهاية العام الجاري.


مستقبل التجارة الإلكترونية من وجهة نظر جوجل

جوجل
مستقبل التجارة الإلكترونية من وجهة نظر جوجل


تتوقع جوجل استمرار تطور وارتفاع معدل التجارة الإلكترونية خاصة في الشرق الأوسط.
حيث أن أكثر من 15% من قطاع التجزئة في منطقة الخليج هي تجارة إلكترونية، كما أن حوالي 12.8% في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا من نفس القطاع  تقع تحت قائمة التجارة الإلكترونية.
يبلغ معدل التجارة الإلكترونية في المملكة العربية السعودية حوالي 33 مليار ريال سعودي، حيث أن المملكة العربية السعودية تستحوذ على أكثر من 45% من معدلات التجارة الإلكترونية في الشرق الأوسط. وصل عدد المتاجر الإلكترونية التي تم تسجيلها بصورة رسمية في السعودية تصل إلى حوالى 25501 متجر.
كما أن هناك قانون جديد للتجارة الإلكترونية قد تم إصداره من قبل الحكومة السعودية منذ يوليو 2019
والذي يعمل على تنظيم التجارة الإلكترونية عبر الإنترنت.

مما يعمل على زيادة ثقة المواطن السعودي في التعاملات الشرائية عبر الإنترنت.

وبالتالي إذا كنت ترغب في دخول عالم التجارة الإلكترونية لا بد أن يكون هناك تعامل مع إحدى منصات الدفع الإلكتروني الموثوقة ولعل من أبرزهم هو فابيلس حيث يمكنكم التواصل مع فريق عمل موقع فابيلس في أي وقت أو من خلال الدردشة الحية للموقع.

error: Content is protected !!
Vapulus Blog
Left Menu Icon