Home > Posts > Development > ما هي مستويات الابتكار وأنواعه

ما هي مستويات الابتكار وأنواعه

يعرف الابتكار على أنه مجموعة من الأمور الإيجابية التي تستجد على طرق وأساليب الإنتاج وعلى المنتجات باختلاف أنواعها، أما درجة الإبتكار فهي مفتاح التغيير الرئيسي لاستخدام أنشطة الإدارة والأدوات في سياق عملية الإبتكار، يؤدي إلى تحسين جودة المنتجات، وتقليل الفترة بين إصدار المنتجات، كما يساعد على تنمية مهارات التفكير الشخصية للفرد من خلال التفاعل الجماعي، وممارسة العصف الذهني، وبالتالي تحسين جودة القرارات المصنوعة لحل المشكلات في مختلف المجالات داخل أي مؤسسة سواء كانت مشاكل متعلقة بالتسويق أو الإدارة أو بيئة العمل.

مستويات الابتكار

1- الإبتكار التدريجي
يتلخص الإبتكار التدريجي في التحسينات الصغيرة في المنتجات أو الخدمات، و يستخدم في توسيع نطاق المنتجات والخدمات ودورات حياة العمل وتحسين الربحية كما يستخدم لجذب انتباه المستهلك تجاه منتج معين في سوق مزدحمة بالمنتجات، ومن الامثلة عليه إضافة نكهات جديدة لمنتج معين، أو إجراء تحسينات على طريقة تعبئة منتج معين .
2- الإبتكار الخارق
يؤدي الإبتكار الخارق إلى حدوث تغيير ذي مغزى في المنتجات أو الخدمات المقدمة للمستهلكين، ويكسب هذا المستوى من مستويات الابتكار للمنتجات والخدمات ميزة تنافسية كبيرة لبعض الوقت، وتستمر هذه الميزة لفترة طويلة جدا، ومن أشهر عيوب الابتكار الخارق أنه مكلف وفوضوي وغير مريح.
3- الإبتكار التحويلي/ الجذري
يطلق مصطلح الإبتكار التحويلي عند استخدام تقنية تخلق صناعة جديدة ،وتغير الطريقة التي نعيش ونعمل بها. وكثيراً ما يزيل هذا النوع الصناعات القائمة أو يغيرها بالكامل، ولذلك فالإبتكار التحويلية نادر للغاية، ومن أشهر الأمثلة عليه هو اختراع أجهزة القرص المدمج المحمول في مقابل اجهزة الكاسيت، حيث غير اختراع اجهزة القرص المدمج عزوف المستهلكين عن أجهزة الكاسيت وشرائط الكاسيت.

تصنيفات أخرى للابتكار

يوجد تصنيفات أخرى لمستويات الإبتكار وهي التصنيفات التي وضعها الخبير الاقتصادي الألماني يورغن هاوسشيلد، والذي عرف بأنه مزيج من الغاية والوسائل، و تقديم حل جديد للمشكلة من خلال الأفكار المبتكرة، و وفقا لهذا التعريف فإن مستويات الابتكار تنقسم إلى:

1- الابتكار المتزايد
يعتمد الابتكار المتزايد على درجة ابتكار منخفضة للغاية من خلال إجراء تغييرات طفيفة على المنتجات أو العمليات أو نماذج الأعمال الحالية ومثال على ذلك، أنت تقدم شركة مشروبات غازية مشروب بنكهة جديدة من أجل استقطاب شريحة جديدة من الجمهور.

2- ابتكارات متوسطة الابتكار
تستند الابتكارات متوسطة الابتكار على أنشطة البحث والتطوير الخاصة بالشركة، والتي غالباً ما تتمتع بدرجة أعلى من الابتكار مقارنة بالابتكارات المدفوعة الغرض.

3- الإبتكار الناتج عن الغرض
يؤدي الإبتكار الناتج عن الغرض إلى ظهور هدف جديد بدون تغيير أو وسائل جديدة، ويقع عن الغرض في المنطقة المتوسطة في مستويات الإبتكار.

4- الابتكار الخارق أو الابتكارات المدمرة
تظهر الابتكارات الخارقة درجة عالية جدًا من الابتكار، تكون في البداية غير معروفة، وبعدها تهيمن على السوق، وتحل محل الشركات القائمة من السوق.

طريقة قياس درجة الابتكار

تحتاج قياس درجة الإبتكار إلى تقييم أكبر عدد ممكن من المؤشرات لتحديد مدى التغيرات التكنولوجية والتطبيقات ذات الصلة، و تؤدي زيادة مستوى الإبتكار، يزيد استهلاك الوقت والموارد.

والجدير بالذكر أن التحليل التفصيلي متعدد الأبعاد هو واحد من الوسائل المستخدمة لتحديد درجة الإبتكار، من خلال قياس الأوزان المختلفة في النقاط المرجعية الفردية.

error: Content is protected !!