Home > Posts > Development > ما هي انواع الابتكار

ما هي انواع الابتكار

تتزايد أهمية الابتكار بشكل ملحوظ في الوقت الحالي، حيث أصبحت القدرة على الابتكار عاملاً رئيسًا في التأثير على التخطيط الاستراتيجي. إن من المسلم به أن الإبتكار يؤدي إلى خلق الثروة. على الرغم من أن الكفاءة ضرورية لنجاح الأعمال، إلا أنها لا تستطيع على المدى الطويل الحفاظ على نمو الأعمال.

ما هو الابتكار

هوعملية ترجمة فكرة أو اختراع إلى سلعة أو خدمة تخلق قيمة أو يدفع العملاء مقابلها. يجب أن تكون الفكرة قابلة للتكرار بتكلفة اقتصادية ويجب أن تلبي حاجة معينة لكي يتم تسميتها ابتكارًا. الإبتكار ينطوي على تطبيق المتعمد للمعلومات والخيال والمبادرة في استخلاص قيم أكبر أو مختلفة من الموارد، وتشمل جميع العمليات التي يتم إنشاؤها الأفكار الجديدة وتحويلها إلى منتجات مفيدة. في الأعمال التجارية، غالباً ما ينتج عن الابتكارات تطبيق الأفكار من قبل الشركة من أجل تلبية احتياجات وتوقعات العملاء.

اهمية الابتكار

  • ينمي ويراقب المهارات الشخصية
  • يزيد من جودة القرارات التي تصنع لمعالجة المشكلات
  • يحسن من جودة المنتجات
  • يساعد على تقليل الفترة بين تقديم منتج جديد وآخر
  • يساعد على خلق وتعزيز القدرة التنافسية للمؤسسة
  • يساعد على إيجاد سبل لتفعيل وزيادة حجم المبيعات
  • يساعد على خلق وتعزيز صورة ذهنية طيبة عن المؤسسة لدى عملائها

انواع الابتكار

  • الابتكار تدريجي

الإبتكار التدريجي هو أكثر أشكال الإبتكار شيوعًا. إذ يستخدم التكنولوجيا الموجودة لديك ويزيد من قيمة العميل داخل السوق الحالي. تشارك جميع الشركات تقريبًا في الإبتكار التدريجي بشكل أو بآخر.

  • الابتكار التشويقي

يتضمن الإبتكار التشويقي، المعروف أيضًا باسم الإبتكار المخفي، تطبيق التكنولوجيا أو العمليات الجديدة على السوق الحالية لشركتك. هذه التكنولوجيا الأحدث غالبًا ما تكون أغلى ثمناً، ولها ميزات أقل، وصعبة الاستخدام، وليست مبهجة من الناحية الجمالية. فقط بعد عدد قليل من التكرارات التي تفوق التكنولوجيا الأحدث وتعطل جميع الشركات القائمة. بحلول ذلك الوقت، قد يكون الأوان قد فات بالنسبة للشركات القائمة للتنافس بسرعة مع أحدث التقنيات.

  • الابتكار الانشائي

الإبتكار الانشائي هو ببساطة أخذ الدروس والمهارات والتكنولوجيا الشاملة وتطبيقها في سوق مختلفة. هذا الإبتكار مدهش في زيادة العملاء الجدد طالما أن السوق الجديد متقبلا. في معظم الأحيان، تكون المخاطر التي ينطوي عليها الإبتكار الانشائي منخفضة بسبب الاعتماد على التكنولوجيا المثبتة وإعادة استخدامها. على الرغم من أنه في معظم الوقت يتطلب التغيير والتبديل لتتناسب مع متطلبات السوق الجديد.

  • الابتكار الجذري

الإبتكار الجذري هو ما نفكر فيه في الغالب عند التفكير في الإبتكار. إذ إنها تلد صناعات جديدة (أو تبتلع الصناعات الحالية) وتنطوي على خلق تكنولوجيا ثورية. على سبيل المثال، لم تكن الطائرة هي أول وسيلة نقل، لكنها كانت ثورية حيث أنها سمحت للسفر الجوي التجاري لتطويرها وازدهارها.

الخلاصة: تساعد الأنواع الأربعة المختلفة من الابتكار التي تم ذكرها هنا – التدريجي، والتشويقي، والانشائي والجذري- على توضيح الطرق المختلفة التي يمكن أن تبتكر بها الشركات. هناك طرق أكثر للابتكار من هؤلاء الأربعة. الشيء المهم هو العثور على النوع او الأنواع التي تناسب شركتك وتحويلها إلى نجاح.

error: Content is protected !!