Home > Posts > Education > ما هو الفكر الاستراتيجي

ما هو الفكر الاستراتيجي

لكي تستطيع إنشاء شركة ناجحة، عليك بفهم ودراسة كيفية إنشاء الشركة، من خلال اتباع أسلوب إدارة ناجح، قائم على خطة استراتيجية محكمة، ويمكن الوصول لها من خلال الفكر الاستراتيجي الذي يساهم بشكل كبير في فهم وضع الشركة الداخلي والخارجي، ويلبي كافة احتياجات الشركة لكي تصل إلى تحقيق أهدافها، والحفاظ على ميزتها التنافسية في السوق مع الشركات الأخرى، كما يساعدها لتجنب المخاطر واستخدام البدائل المناسبة لسيرها للنجاح وتحقيق الأرباح.

مفهوم الفكر الاستراتيجي 

هو عبارة عن القدرة على تحليل البيئة الخارجية والداخلية للشركة، وتوقع الفرص المتاحة لها مستقبلًا، والمخاطر التي قد تتعرض لها لاجتنابها على قدر الإمكان، والاستعداد بكافة البدائل التي تحمي الشركة من آثار المخاطر وانتهاز كافة الفرص المتاحة في السوق من أجل الوصول لأهداف الشركة الاستراتيجية والتميز بميزة تنافسية فريدة.

أهمية الفكر الاستراتيجي

يساهم الفكر الاستراتيجي في مساعدة الشركة في سير أعمالها بشكل سليم، والحفاظ على ثباتها في وجهتها والوصول لأهدافها بسرعة، من خلال معايير وأسس واقعية وسليمة، كما يساعد الشركة على تغيير الأعمال داخلها عند الحاجة من خلال الحفاظ على المرونة في اتخاذ القرارات اللازمة، كما تساهم في مساعدة الشركة على استغلال كافة الفرص والعوامل الداخلية والخارجية لها من أجل تحقيق أهدافها الاستراتيجية.

خصائص الفكر الاستراتيجي 

تعتبر من أهم خصائص الفكر الاستراتيجي هي نظرته الشمولية لوضع الشركة أو المؤسسة، حيث يساعد في معرفة حاضر الشركة، وفهم ودراسة ما تعرضت له في الماضي، والتوقع لما سيحدث لها مستقبلًا من خلال المعلومات المتاحة لديه، وبالتالي يستطيع الاستعداد لأي مخاطر قد تتعرض لها الشركة، كما أنه يستغل كافة الفرص المتاحة.

كما تعتبر فكرة تحقيق الأحلام لواقع ملموس هي صفة وسمة أساسية في الفكر الاستراتيجي، لأنه يميز الأفعال والخطوات المترتبة من التفكير الخاص بربط الماضي والحاضر والمستقبل للشركة، وبالتالي يمكن معرفة الرد الفعلي المستقبلي للشركة ووضعها.

يعطي الفكر الاستراتيجي لصاحبه القدرة لى صياغة وتحديد الغايات والأهداف المستقبلية، كما يدعمه بالقدرة على التحليل والتقييم للبيانات، وبالتالي يعينه على اتخاذ القرارات المناسبة من خلال استغلال الفرص والموارد المتاحة، وتجنب المخاطر على قدر الإمكان.

كيفية بناء خطة استراتيجية من خلال الفكر الاستراتيجي 

يمكن بناء خطة استراتيجية من خلال الفكر الاستراتيجي من خلال القيام بمجموعة من الخطوات:

أولاً: تحليل البيئة الداخلية والخارجية للشركة، من خلال استخدام الأسلوب أو الاستراتجية SWOT المعتمدة على دراسة كافة الفرص المتاحة والمخاطر المعرضة لها والبيئة الداخلية والخارجية للشركة، ثم تحليل القيمة المضافة التي تميز الشركة عن الشركات المنافسة لها، مع تحليل وضع منافستها مع الشركات من حيث قوة المنافسين لها، وقوة السوق المحلي أو الدولي مقارنةً مع قوة الشركة.

ثانيًا: يتم إعداد مجموعة من السيناريوهات البديلة عن الخطة الرئيسية للعمل، وذلك من خلال استراتيجية التفكير بالسيناريو، لوضع كافة البدائل التي يمكن استخدامها في حالة تعرض الشركة لأي مخاطر أو نتائج سلبية نتيجة اتباع الاستراتيجية الرئيسية، لتجنب الخسائر والمحافظة على ميزتها التنافسية وسيرها في خطة العمل بنجاح.

ثالثًا: وضع نظام محدد لكيفية اتخاذ القرار داخل الشركة، مع تحديد البيانات التي تحتاجها الشركة عند اتخاذ القرار، سواء كانت بيانات كمية أو نوعية، ثم بعد اتباع هذه الخطوات يتم كتابة الخطة الاستراتيجية التي تتضمن الرؤية والرسالة الخاصة بالشركة، والأهداف التي تريد الوصول إليها، وتحديد كافة المهام المتطلبة من كافة الأقسام داخلها بالتفصيل، لذا مع اتباع هذه الخطوات يمكنك بناء خطة استراتيجية قوية ومحكمة قائمة على فكر استراتيجي متوازن.

error: Content is protected !!