Home > Posts > Business > ما هو الفرق بين العقد الإلكتروني والعقد التقليدي في القانون المصري

ما هو الفرق بين العقد الإلكتروني والعقد التقليدي في القانون المصري

في الوقت الذي تستمع فيه إلى مصطلح العقد الإلكتروني لأول مرة، ستدرك أنه العقد الذي يهتم بالتجارة الإلكترونية عمومًا، إلا أن المفاجأة أنه يسير وفقًا لخطوات يحددها القانون المصري، فعدم الإلمام بما يدور في صفحات القانون قد يعرض البعض لأزمات كبرى.

ما هو الفرق بين العقد الإلكتروني والعقد التقليدي في القانون المصري

مفهوم العقد الإلكتروني؟
أنواع العقد الإلكتروني؟
مميزات العقد الإلكتروني؟
أبرز المشاكل القانونية التي تواجه العقد الإلكتروني؟
ما هي أركان العقد الإلكتروني؟

الفرق بين العقد الالكتروني والعقد التقليدي؟

 

مفهوم العقد الإلكتروني؟

أولًا، ينبغي العلم بأن العقد الإلكتروني يهتم بكافة التعاملات الإلكترونية والتجارة الإلكترونية أو كل ما له علاقة بالتعاملات المالية عبر شبكة الإنترنت سواء كانت معاملات تجارية أو غير تجارية.

كما أن الخبراء في هذا الشأن، أكدوا أن العفد الإلكتروني هو إتفاق يتم إبرامه بين أطراف عبر شبكة الإنترنت الدولية، وقد يحدث بين دولتين أو أكثرن كما أنه لا يختلف عن العقد التقليدي، لكن الاختلاف الوحيد بينهم يكون في طريقة الانعقاد ليس أكثر.

فيما ويمكن الاعتماد على العقد الإلكتروني في المشروعات الخاصة والعامة أيضًا، كما يمكن أن يتم إبرام هذا العقد بين الشركات أو الأفراد العاديين.

أنواع العقد الإلكتروني؟

بينما ينقسم العقد الالكتروني إلى قسمين، وذلك من حيث ارتباط التنفيذ بالشبكة نفسها، حيث أن هذا النوع يتم تنفيذه عبر الإنترنت فقط من خلال الحصول على البيانات المختلفة أو معلومات محددة يطلبها أحد الأطراف.

فيما يأتي النوع الثاني من هذا العقد الالكتروني يتم اعتبار الشبكة وسيلة جديدة للتعاقد فقط.

مميزات العقد الإلكتروني؟

تعتبر من أهم مميزات العقد الإلكتروني، تجنب مجموعة من المصاريف الباهظة في النقل والتوصيل، كما يسهل العديد من التعاملات التجارية لما يتسم به من سرعة وسهولة ويسر في إتمام كافة العقود.

ومن أبرز ما يميز العقود الإلكترونية أيضًا، أنها توفر الجهد والسرعة في التعاقد، حيث يمكن أن تتم عن بُعد ما يوفر المجهود المبذول من طرفي العقد المبرم، فيتم عقده عبر شبكة الإنترنت الدولية المفتوح أطرافها بين الطرفين أو الدول أو الشركات وبعضها.

أبرز المشاكل القانونية التي تواجه العقد الإلكتروني؟

أما عن المشاكل القانونية التي قد تواجك عند إبرام العقد الالكتروني، هو إشكالية التعرف على هوية المتعاقد أو الطرف الرئيسي لهذا العقد، بالإضافة إلى مدى أهليته للتعاقد وكيفية إدارة العقد وتحديد المسؤوليات بين طرفي العقد.

ما هي أركان العقد الإلكتروني؟

يمكن تلخيص أركان العقد الإلكتروني في نقاط بسيطة، حيث يتم إبرامه عبر شبكة الإنترنت المفتوحة، ويتم تنفيذ خطواته كاملة بشكل مادي على أرض الواقع، كما يتطلب موافقة كافة أطراف العقد الالكتروني على بنوده كاملة، فصحة التراضي ضمن الأركان التي قد تُحدث مشكلة فيما بعد.

الفرق بين العقد الالكتروني والعقد التقليدي؟

تم حصر الفرق بين العقدين الإلكتروني والتقليدي أو العادي، في سبب ومكان المشروع، وشروط تحديد المسؤولية المتعلقة بالمتعاقدين، بجانب المنطقة الجغرافية المختلفة لكل طرف عن الأطراف الأخرى في هذه العقود، حيث أن هذه الاختلافات هي موضع المقارنة بين العقدين.

كيفية إثبات العقد الالكتروني؟

ينبغي إثبات العقد الالكتروني وفقًا للخطوات التي يتم بها إثبات العقد التقليدي، حيث أن هذه الخطوة مهمة للغاية وحاسمة لتحقيق العدالة بين أطراف العقد، بجانب الحفاظ على حقوقهم.

أما عن وسائل إثبات العقود الإلكترونية، فتتم كتابة العقد إلكترونيًا، مع التوقيع عليه إلكترونيًا أيضًا، غير أن كتابة هذه العقود تكون إما عرفية أو رسمية وفقًا للإتفاق بين أطرافها.

فيما يجب العلم أن الوثيقة الإلكترونية العرفية لكي تعتبر وسيلة للإثبات، ينبغي أن تتضمن تعريف الشخص الصادر عنه الوثيقة، بجانب وجود توقيع الأطراف بشكل آمن ليضم التزام أطراف العقد بمضمونه، بالإضافة لذلك يجب أن يحمل العقد تاريخ ثابت للتوقيع.

error: Content is protected !!