Home > Posts > Technology > مايكروسوفت تقرر توديع كلمات المرور نهائيا….!

مايكروسوفت تقرر توديع كلمات المرور نهائيا….!

تسعي شركة مايكروسوفت إلي تأمين أكبر لمنتجاتها

تقرر العالمية العالمية مايكروسوفت إلي إلغاء كلمات المرور، بشكل كامل مستقبليا،

وقالت خلال الإسبوع الجاري إن النسخة التجريبية المقبلة من “ويندوز 10 إس” ستعفي المستخدم من وضع الكلمات المرورية، بشكل نهائي، في حال تعديه المراحل المطلوبة منه.

ويقتضي إلغاء الكلمة المرورية في نظام تشغيل مقبل ل”ويندوز”، عملا ووقتا مهمين، ولم يصبح بعد الأمر قريب من التحقق،

وفقا لما نقلته صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية.

تسبب كلمات المرور الخاطئة الكثير من الأضرار

وتعد كلمة المرور إحدي وسائل تأمين الإتصال علي شبكة الإنترنت، ولكن الكلمات المرورية الغير آمنة تسبب أضرارا فادحة بشكل مستمر،
ذلك أن 80% من الإختراقات تحدث بسبب كلمات المرور الغير آمنة بحسب ما ورد في تقرير أصدرته شركة “فيريزون” الأمريكية.
وينسي الكثيرون كلمات المرور التي قاموا بإدخالها في البداية، مما يؤدي إلي تأخير إنجازتهم لعدد من المعاملات الإلكترونية.
ومن الأمور التي أثيرت علي نطاق واسع مؤخرا، أن حاكم ولاية هاواي الأميركية نسي كلمة المرور في حسابه علي تويتر،
فتأخر لمدة 15 دقيقة حتي يتأكد من عدم وجود تهديد صاروخي محدق بالمنطقة.

تسعي الشركة دائما لتقديم تقنيات جديدة ومتطورة

وتسعي مايكروسوفت إلي اللحاق بشركة تقنية أخري مثل آبل وجوجل صارت تعتمد أكثر فأكثر علي أنظمة تعرف ذكية، مثل بصمة الأصبع والتعرف علي الوجه.
وسبق لمايكروسوفت أن ذودت نظام “ويندوز بي سي، في 2015، بخاصية فك القفل عن طريق التعرف إلي الوجه،
لكن الشركة مازالت تري ضرورة لمزيد من التأمين الإلكتروني، حتي تقطع الطريق علي القراصنة.
يشار إلي أن مايكروسوفت لا تطرح نسختها التجريبية بالضرورة أمام المسنهلكين، إذ تبني قرارها في الأغلب علي مدي نجاعة المنتج،
وبالتالي، قد يتعين علي مستخدمي ويندوز أ يحتفظوا بكلماتهم في الذاكرة.

مايكروسوفت

قالت شركة مايكروسوفت إن الرقع التصحيحية التي أصدرتها للحماية من الثغرتين الأمنيتين ميلتداون وسبكتر أبطأت بعض الأجهزة الشخصية والخوادم، مشيرة إلى أن نظم التشغيل المعتمدة على معالجات قديمة لشركة إنتل عانت من بطء ملحوظ في الأداء.
وقالت الشركة في تدوينة في معرض تعليقها على شكاوى من المستخدمين إن التحديثات الأمنية أبطأت بشدة بعض الأجهزة التي تعمل برقائق من إنتاج شركة إيه.إم.دي (إدفانسيز ميكرو ديفايسيز). حسب رويترز.
وتراجعت أسهم شركة إنتل التي أكدت الثلاثاء أنها لم تلحظ أي مؤشرات عن بطء كبير في الأجهزة 1.4 في المئة بينما تراجعت أسهم إيه.إم.دي نحو أربعة في المئة.

Add Comment

Click here to post a comment

error: Content is protected !!