Home > Posts > Investments > أسباب تهدد مارك زوكربيرج من الاستمرار في منصبه كرئيس تنفيذي لموقع الفيسبوك

أسباب تهدد مارك زوكربيرج من الاستمرار في منصبه كرئيس تنفيذي لموقع الفيسبوك

يُعد مارك زوكربيرج أحد أشهر وأغنى رجال العالم الآن، وهو مؤسس والرئيس التنفيذي لموقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك وتطبيق الواتساب،

وقد تمكن مجموعة من المستثمرين من ضخ أموال كبيرة في الشركة، الأمر الذي يهدد مارك من الاستمرار في منصبه.

مارك زوكربيرج .. مهدد بفقدان منصبه في فيسبوك .. وإليكم الأسباب

  • السبب وراء فقدان مارك زوكربيرج لمنصبه
  • ما أشار إليه موقع ” بزنس إنسايدر” بخصوص أسهم شركة الفيسبوك
  • ما توصل إليه المستثمرون من قرار يخص كيفية إدارة الفيسبوك

السبب وراء فقدان مارك زوكربيرج لمنصبه

يواجه مارك الرئيس التنفيذي لشركة ” فيسبوك ” والمؤسس الفعلي لها، بالإضافة إلى استحواذه على تطبيق الرسائل الفوري الـ واتساب،

وهو يعتبر ضمن أنجح شباب العالم الآن وأغناهم، ورغم كل هذا النجاح الذي حققه إلا منصبه مهدد بفقدانه من قبل بعض المستثمرين،

الذين تمكنوا من الاستحواذ على نسبة كبيرة من أسهم شركة الـ فيسبوك، الأمر الذي قد يؤدي إلى إطاحته من منصبه كرئيس تنفيذي لمجلس إدارة الشركة.

ما أشار إليه موقع ” بزنس إنسايدر” بخصوص أسهم شركة الفيسبوك

ووفقًا لما تم نشره على موقع ” بزنس إنسايدر” فإن مجموعة من المستثمرين الكبار قاموا باستثمار مبلغ مالي قدره ثلاثة مليارات دولار لشراء أسهم في ” فيسبوك “،

وهي خطوة خطيرة قد تهدد مارك بالإطاحة من منصبه كرئيس تنفيذي للشركة،

كما أضاف التقرير محاولة مارك زوكربيرج في التحدث مع ستة من المساهمين الكبار في شركة “فيسبوك” لمعالجة الأمر بينهم،

ولكنهم عبروا عن قلقهم البالغ من الطريقة الإدارية التي تتبعها الشركة في مسايرة الأمور،

لذلك طالب المستثمرون بضرورة تغيير هذا النظام؛ لتحسين وضع الشركة بعد الفضائح التي تعرضت لها في الفترة الأخيرة.

ما توصل إليه المستثمرون من قرار يخص كيفية إدارة الفيسبوك

عبر المستثمرون من استيائهم الشديد من الإدارة الحالية للفيسبوك، وذلك بعد تورط الشركة في سلسلة من الفضائح،

ابتداء من التدخل في الانتخابات إلى فضيحة تسريب البيانات إلى شركة كامبريدج أناليتيكا،

وقد نقل التقرير وجود حالة من الغضب تسود أوساط المستثمرين، الأمر الذي لم تشهده شركة فيسبوك منذ إدراج أسهمها في السوق عام 2012،

وقد أضاف تقرير ” بزنس إنسايدر” إن الإدارة الحالية هي السبب الرئيسي في توريط الشركة في هذه الفضائح،

كما أنها لم تساهم في حل هذه المشاكل بالشكل الصحيح، وقد عبر أحد المستثمرين عن هذا الأمر حيث قال :

” لدينا قلق حول البنية التي يعمل بها مجلس الإدارة، والتي لا يبدو أن الشركة عازمة حتى الآن على تغييرها،

كما أن لدينا قلق حول المسائل التي تتعلق بالسمعة والتنظيم وغير ذلك من الأمور”، وقد أجمع غالبية المستثمرون برغبتهم في تنحي مارك زوكربيرج

من منصبه، ليتم تعيين شخص آخر بدلًا منه، بالإضافة إلى تغيير بعض التعليمات والأنظمة التي تحكم الشركة.

ما هى VAPULUS ؟

VAPULUS هي وسيلة دفع وتسويق عن طريق الهاتف وأقوى مزوّد حلول مدفوعات في الشرق الأوسط و جنوب افريقيا، تقوم بتزويد الخدمة لكلا من رواد الأعمال والأفراد واضعين نصب أعيننا توفير

تجربة دفع رائعة للتاجر المصحوبة بمميزات التسويق الرقمي والتحليلات، حيث تتنوع وسائل الدفع الرقمي،

فإن نظام التشغيل يقبل بطاقات الصراف الآلي وبطاقات الإئتمان و المحافظ الرقمية علي حدٍ سواء، مما يتيح الفرصة لتوفير خدماتنا  لفئة الغير متعاملين مع البنوك بحرية.

تطبيق VAPULUS عبر الهاتف يمنح مستخدميه إمكانية الشراء عبر الانترنت والشراء من داخل المحال التجارية ودفع فواتيرهم 

بالطريقة المفضلة لديهم من خلال الهاتف أو الجهاز اللوحي أو الحاسب الشخصي.

Add Comment

Click here to post a comment

error: Content is protected !!