Home > Posts > Online Payments > ماذا تعرف عن نظام الصيرفة الرقمية

ماذا تعرف عن نظام الصيرفة الرقمية

انتشر مصطلح الصيرفة الرقمية في الآونة الأخيرة بصورة كبيرة بعد انتشار تكنولوجيا الدفع الرقمي والتي تستخدماها البنوك من اجل تسيير وتيرة العمل داخل البنوك وتوفير المال والوقت سواء كان بالنسبة للبنك او العميل لذا دعونا في هذا المقال نتعرف على نظام الصيرفة الرقمية وما العوامل التي أدت الى ظهورها وأيضا فوائد نظام الصيرفة الرقمية.

نظام الصيرفة الرقمية

هي التحويل الرقمي لجميع الأنشطة والبرامج المصرفية التقليدية وقيام البنوك تقديم الخدمات المصرفية او المبتكرة من خلال شبكات اتصال الكترونية كما تقتصر صلاحية الدخول اليها على المشاركين فيها وفقا لشروط العضوية التي تحددها البنوك وذلك من خلال أحد المنافذ على الشبكة كوسيلة اتصال العملاء وتشمل هذه الخدمات كلا من:

  • الودائع النقدية وعمليات السحب والتحويلات
  • التحقق من حفظ إدارة الحساب
  • التقدم بطلب للحصول على منتجات مالية
  • إدارة القروض
  • دفع الفواتير
  • خدمات الحساب
  • الصيرفة الرقمية

عوامل ظهور نظام الصيرفة الرقمية

ان ظهور نظام الصيرفة الرقمية كان نتيجة عدة عناصر منها:

ثورة الاتصالات والمعلومات

أدت هذه الثورة إلى ظهور تغيرات في طبيعة عمل القطاع المصرفي والمالي والتطلع إلى تقديم خدمات مصرفية ومالية متطورة ومتنوعة اعتمادا على ما أنتجته التكنولوجيا الرقمية وثورة المعلومات.

التجارة الالكترونية

التي تتم باستخدام الوسائل الالكترونية وخاصة الانترنت والتي اصبحت تتميز بخصائص عديدة تميزها عن التجارة التقليدية التي اعتادت المؤسسات المالية التعامل معها مما جعل التطوير لاستراتيجيات وأساليب عمل البنوك ضرورة خدمية وليس ترفا أو هدارا للأموال.

المنافسة الشديدة بين البنوك

 بالإضافة الى المنافسة مع غيرها من المؤسسات المالية ،هذه المنافسة أصبحت لا تقتصر على الاقتصاديات الوطنية بل اكتسبت أيضا أبعادا دولية في ظل تحرر التجارة العالمية على سبيل المثال شركات التأمين وشركات الأوراق المالية ومنافستها للبنوك حيث أصبح العديد من هذه المؤسسات يقدم مجموعة الخدمات وثيقة الصلة بعمل البنوك.

تطوير الأداء بصفة مستمرة

سواء كان للبنوك اوغيرها من المؤسسات المالية لرفع مستوى الكفاءة التشغيلية لتقديم أفضل خدمة لعملائها وخاصة أن الكثير من العملاء أصبحوا يطلبون خدمة رفيعة المستوى بتكلفة تنافسية مستفيدين من المنافسة المتزايدة من المؤسسات.

دخول العديد من المؤسسات التجارية والاقتصادية

دخلت العديد من المؤسسات التجارية والاقتصادية سوق الأعمال المصرفية ومن أهم الأمثلة في ذلك قيام بعض المحلات الكبيرة بتقديم خدمة لعملائها في صورة كوبون يستخدم عند التسوق فيها وبالتالي تقل الحاجة للتعامل مع البنوك

بالتالي نستنتج أن ظهور بعض عوامل الثورة الرقمية أدت الى تغير الأدوات والوسائل التي تستخدم للتعامل معها حيث لا يجوز استخدام وسائل تقليدية للتعامل مع المعاملات البنكية فيما شهده العمل المصرفي خاصة والمالي عامة العديد من التحولات والتغيرات لعل أهمها نظام الصيرفة الرقمية.

فوائد نظام الصيرفة الرقمية

هناك عدة فوائد لزيادة أهمية استخدام نظام الصيرفة الرقمية في الصناعة المصرفية ومنها:

تخفيض التكلفة

ومع نظام الصيرفة الرقمية يمكن توفير بعض الاموال في التكاليف التشغيلية بسبب التشغيل الالي للمهام والعمليات وما إلى ذلك فهو يقضي على عمليات المعالجة المكتبية المكلفة ويؤدي إلى أخطاء أقل ويتطلب عددا أقل من الموظفين.

سرعة التنفيذ

يمكن بسهولة تدريب الوظائف الآلية للمصارف الرقمية على الاستجابة السريعة لتغيرات السوق كما توفر الصيرفة الرقمية تعديلات سريعة وبسيطة على العمليات وعمليات إطلاق سريعة للمنتجات والتكيف السريع مع التغييرات التنظيمية الجديدة.

قابلية الاستمرار

التحول الكامل إلى البيئة الرقمية هو ما تحتاج إليه المصارف للبقاء والتنافس على التكاليف وإمكانية الاستخدام يتيح نظام الصيرفة الرقمية للمصارف تقديم الخدمات على نفس مستوى الجودة الذي توفره شركات التكنولوجيا المالية وعمالقة التكنولوجيا اللازمة للوصول إلى قاعدة عملاء أوسع وبناء علاقات أوثق مع العملاء

الخلاصة

الصيرفة الرقمية هو تقنية جديدة تستخدمها معظم البنوك لما لها من فوائد كثيرة ومميزات تتميز بها عن التعامل البنكية المكتبية حيث أنها تعتبر وسيلة لخفض التكاليف واتاحة المعلومات عن الخدمات التي يؤديها البنك دون تقديم خدمات مصرفية على الشبكة وحصول العملاء على الخدمات المصرفية وغير المصرفية في أي وقت وأي مكان.

error: Content is protected !!