Home > Posts > Economics > كيف يتم تنفيذ الشمول المالي في مصر

كيف يتم تنفيذ الشمول المالي في مصر

من أهم عوامل النمو الاقتصادي لأي دولة هو تحقيق الشمول المالي، حيث يعمل الشمول المالي على تحقيق الاستقرار المالي للدولة، والاستقرار المالي لجميع أفرادها، وليتم تنفيذ الشمول المالي يجب تثقيف الأفراد أولًا بأهمية الشمول المالي، ثم تعزيز الشمول المالي من خلال البنوك والبنك المركزي والوسائل العديدة التي تساعد في تحقيقه، ولكي تتعرف على الطرق المؤدية لتنفيذ الشمول المالي في مصر تابع قراءة المقال الآتي.

أولًا : مفهوم الشمول المالي 

هو عبارة عن توفير المنتجات المالية المناسبة لتلبية احتياجات الأفراد والمؤسسات، من أجل الوصول إلى الاستقرار المالي، مثل الحسابات الجارية وحسابات التوفير في البنوك، وخدمات الدفع والتحويل والتمويل والائتمان، وتقديم هذه المنتجات من خلال القنوات الشرعية التي تحددها الدولة، مثل البنوك والجمعيات الأهلية وهيئة البريد، والتي تتواجد بسعر مناسب لكافة الأشخاص، من أجل تسهيل عمليات إدارة الأموال للأفراد، وإدارة مدخراتهم بطريقة سليمة.

ثانيًا : أهمية الشمول المالي للدولة والأفراد

تم توضيح دور وأهمية الشمول المالي من خلال البنك المركزي، حيث أكد على أنه السبب الرئيسي للنمو الاقتصادي للدولة، كما أنه يحقق الاستقرار المالي لها وللأفراد، حيث أكد أن تحسين الحالة الاقتصادية للدولة يرتبط بتحقيق الشمول المالي من أجل إدخال عدد كبير من الأفراد والمؤسسات داخل منظومة الجهاز البنكي الرسمي.

كما وضح دور الشمول المالي في توفير الاحتياجات المناسبة لكافة فئات المجتمع، مثل محدودي الدخل وأصحاب المشروعات الصغيرة والمتوسطة والمتناهية في الصغر، كما أنه يساعد على الحد من معدلات الفقر، كما يعمل على رفع مستوى المعيشة ويحقق النمو الاقتصادي للدولة ككل، وبالأخص على الأفراد.

ثالثًا : كيفية تنفيذ الشمول المالي في مصر 

يتم تنفيذ الشمول المالي في مصر من خلال دراسة الخدمات المالية المتواجدة بالفعل حاليًا، ومعرفة مدى مناسبتها للأفراد، وفي حالة عدم ملاءمتها للأفراد يعمل الشمول المالي على إيجاد البديل من خلال معرفة آراء المستهلكين في الخدمات المالية المقدمة، ومعرفة متطلباتهم واحتياجاتهم.

كما يوفر الشمول المالي المعاملة العادلة للأفراد، وذلك من خلال زيادة ثقة العملاء في البنوك والقطاع المصرفي عن طريق تفعيل حماية المستهلك، لذا يقوم الآن البنك المركزي في تطوير الخدمات والمنتجات المالية التي تعتمد على وسائل الدفع والإدخار والتأمين بجانب الإقراض والتمويل، وهذه الخدمات المالية تساعد في تحقيق الشمول المالي في الدولة.

وقد قرر رئيس الجمهورية ” عبد الفتاح السيسي” في بداية العام، إنشاء المجلس القومي للمدفوعات، وذلك من أجل تحفيز والتشجيع على استخدام الوسائل والقنوات الإلكترونية في الدفع، مما تساهم في خفض استخدام الأوراق النقدية.

وقامت أغلب البنوك حاليًا بتقديم خدمات جديدة، تتم من خلال الانترنت، وعن طريق الهواتف الذكية، وذلك لتقديم كافة الخدمات البنكية عن طريق أيسر الطرق، بهدف جذب عدد أكبر من العملاء، وكسب الثقة وخاصة الشباب في التعامل المصرفي، وإتمام العمليات المطلوبة من خلال الهاتف والانترنت.

وقام البنك المركزي بإطلاق حملة إعلانية عن خدمة تحويل، والتي تم إطلاقها لزيادة تعامل الأشخاص مع وسائل الدفع الالكتروني التي تتم من خلال الهواتف الذكية، والتي يتم من خلالها تحويل الأموال.

رابعًا : دور البنوك في تعزيز الشمول المالي في الدولة

للبنوك دور هام لتعزيز الشمول المالي للدولة وللأفراد، ويمكن أن يتم هذا التعزيز من خلال النقاط الآتية: 

1- التشجيع على المنافسة بين البنوك من خلال توفير خيارات أكثر للعملاء.

2- ابتكار خدمات مالية جديدة بالإضافة إلى تدريب العاملين فيها لكسب ثقة العملاء.

3- العمل على خفض نسبة الرسوم والعمولات الإضافية على العملاء، وخاصة العمولات غير المبررة.

4- عدم استغلال ظروف العملاء المادية، وإثقالهم بالعروض الخاصة بالقروض، مع تخفيف متطلبات التمويل بالتنسيق مع البنك المركزي، من أجل الحفاظ على علاقة البنك بالعملاء، وكسب ثقة العملاء بالتعامل مع البنك. 

error: Content is protected !!