Home > Posts > Social Media > كيف أثرت مواقع التواصل الاجتماعي في الوعي السياسي؟

كيف أثرت مواقع التواصل الاجتماعي في الوعي السياسي؟

 لقد تغير المشهد السياسي قليلاً في العقدين الأخيرين، ولعب الإنترنت دوراً كبيراً في هذا التحول.

أصبحت وسائل التواصل الاجتماعية على وجه الخصوص، عاملاً خطيرًا في الحملات السياسية والطريقة التي يفكر بها الناس في القضايا.

يقوم المرشحون وأنصارهم بنشر وجهات نظرهم باستمرار على Facebook و Twitter لكل طرف صفحاته الخاصة،

التي تبث منها الدعاية وطلبات التبرع.

دعونا ننظر إلى بعض الطرق الرائدة التي تؤثر بها وسائل الإعلام الاجتماعية على السياسة اليوم.

أثر مواقع التواصل الاجتماعي على السياسة

أخبار على مدار الساعة:

إحدى الطرق التي حولت بها مواقع التواصل الاجتماعي السياسة هي السرعة المطلقة التي يتم بها تبادل الأخبار ونتائج الاستطلاعات والشائعات.

بينما كان في الأيام ما قبل الإنترنت، كان على الناس أن ينتظروا الصحيفة القادمة أو برنامج الأخبار التلفزيونية للحصول على أحدث المعلومات.

بينما يمكنك الوصول إلى الأخبار على العديد من مواقع الويب في أي ساعة،

فإن معظم الأشخاص يقضون وقتًا أطول على مواقع مثل Facebook و Twitter مقارنةً بالمواقع الإخبارية أو المواقع السياسية الخطيرة.

هذا يعني أنك تحصل على أحدث الأخبار والآراء الشائعة التي يتشاركها أصدقاؤك كلما قمت بتسجيل الدخول.

أثر الاستطلاعات:

تعتبر الانتخابات السياسية جزءًا مهمًا من كل حملة. وغالبًا ما تكون مربكة،

لأنك قد تجد في كثير من الأحيان استطلاعات متعددة مع نتائج متناقضة تم نشرها في نفس اليوم.

كما هو الحال مع الأنواع الأخرى من الأخبار السياسية، زاد الإنترنت بشكل كبير من عدد نتائج استطلاعات الرأي التي نراها كل يوم.

لا تقوم مواقع وسائل التواصل الاجتماعية فقط بالإبلاغ عن نتائج استطلاعات الرأي، بل يمكنك بالفعل المشاركة في استطلاعات الفيسبوك.

نتائج الاستطلاعات لها تأثير كبير على الانتخابات. هذا صحيح حتى لو كانت معيبة. يمكن أن يكون الاستطلاع نبوءة تحقق ذاتها.

على سبيل المثال، إذا اعتقد الناس أن أحد المرشحين متقدمًا جدًا في السباق، فربما يخلصون إلى أنه لا جدوى من التصويت للآخر.

التفاعل المباشر مع السياسيين:

أحد الآثار الإيجابية التي تتمتع بها وسائل التواصل الاجتماعية في السياسة هي فرصة الناخبين للتفاعل بشكل أسهل مع المرشحين والمسؤولين المنتخبين.

تقليديًا، إذا كنت تريد مقابلة سياسي أو مرشح، فستضطر إلى حضور حدث مباشر ليس كل شخص قادر على القيام بذلك.

باستخدام التكنولوجيا الحديثة، أصبح من الممكن الآن حضور الأحداث الافتراضية حيث يمكنك المشاركة في أحداث البث المباشر والتفاعل مع السياسيين والمرشحين.

وسائل الاعلام الاجتماعية ومستقبل السياسة:

هناك الآن مقترحات للتصويت عبر الإنترنت، مما قد يؤدي إلى مشاركة المزيد من الناس في الانتخابات. وهذا يمكن أن يجعل وسائل التواصل الاجتماعية أكثر تأثيراً،

حيث يمكن أن يختار الناس حرفياً بعد لحظات من قراءة آخر التعليقات أو الروابط التي وجدوها على Facebook أو Twitter.

في النهاية نجد أن وسائل التواصل الاجتماعي قد تركت تأثيرا كبيرا في الوعي السياسي على مستوى العالم.

مواقع التواصل الإجتماعي …. هل تسبب الإكتئاب لدي الأطفال ؟

 

يمكنك الأستفادة من مواقع السوشيال ميديا بدلا من الإدمان

 

السوشيال ميديا .. كيف تحمي طفلك من مخاطر مواقع التواصل الإجتماعي ؟

Add Comment

Click here to post a comment

error: Content is protected !!