Home > Posts > Social Media > كيفية بناء استراتيجية ناجحة في مجال السوشيال ميديا

كيفية بناء استراتيجية ناجحة في مجال السوشيال ميديا

انتشر في الآونة الاخيرة الحديث عن السوشيال ميديا لما لها من أهمية بالغة في مجال التوظيف و التسويق و كل شئ لذلك من خلال هذا المقال دعونا نتناول و نتطرق إلى الحديث عن كيفية بناء استراتيجية ناجحة في مجال السوشيال ميديا .

كيفية بناء استراتيجية ناجحة في مجال السوشيال ميديا

تعريف استراتيجية السوشيال ميديا 

كيفية بناء استراتيجية ناجحة في مجال السوشيال ميديا

تعريف استراتيجية السوشيال ميديا 

هي عملية تكوين و تشكيل جمهور من الزبائن حول علامتك التجارية أو توصيل محتوى معين لجمهور موجود حاليا من الزبائن المحتملين و هذا من خلال استخدام وسائط اجتماعية ( السوشيال ميديا ) كالفيس بوك و تويتر وLinkedIn وجوجل بلس وغيرها. فينبغي عليك أن تهدف لتكوين واعي و تعمل على توفير الوعي حول العلامة التجارية التي تمثلها وذلك بعد ان يقوم الجمهور المستهدف بالتفاعل مع المحتوى الذي تعرضه بمشاركة ونشر المحتوى.

كيفية بناء استراتيجية ناجحة في مجال السوشيال ميديا

هناك مراحل عديدة من أجل بناء استراتيجية ناحجة في مجال السوشيال ميديا واليك التالي :

المرحلة الأولى: التعرف على الجمهور المستهدف:
أي ينبغي ان يكون لدى المسوق فكرة واضحة عن الجمهور المستهدف وذلك من أجل إنشاء محتوى مناسب لهم. و عليك أن تسأل نفسك, من هم زبائنك المثاليون؟ ما هي اكبر اهتماماتهم ومخاوفهم؟ ما نوعية المحتوى الذي يفضلون؟ فهذه الاسئلة ستساعدك في تطوير ما يسمى ب buyer persona وهي تمثيلات خيالية للزبون المثالي مبنية على بيانات حقيقية عن سلوك الزبون اون لاين وافتراضات حول الدوافع والإهتماماتو هذا يساعدك هذا في انشاء محتوى مميز، فكلما تعرفت على جمهورك واحتياجاتهم واهتماماتهم وعلى ما هو جديد في السوق فيما يتعلق بمجالك, ستعرف كيف تضيف للسوق وتدخل بقوة.

المرحلة الثانية : تطوير خطة المحتوى
ينبغي عليك تطوير خطة لتوصيل محتواك للجمهورو مدتها تكون 12 شهر مثلا.ولابد من وضع العروضات والترقيات والأحداث الخاصة المتعلقة بمنتجك ثم وضع محتوى شيق يناسب هذه العروضات، كما يتوجب عليك رسم جدول تضع فيه افكار المحتوى الذي تنوي نشره خلال فترة زمنية معينة.

المرحلة الثالثة: تحديد الأهداف
و تبدأ الاستراتيجية الناجحة بوضع اهداف قبل البدء بأي شئ حيث  أن من المهم ان تأخذ وقتا في وضع اهداف ستستخدم لاحقا في تحديد ما اذا كانت حملتك التسويقية ناجحة أم لا. وعند وضع الأهداف عليك أن تأخذ عزيزي القارئ بعين الإعتبار الأمور التالية:
-أن تكون الأهداف مخصصة بمعنى أنه بدلا من ان يكون هدفك رفع الوعي حول العلامة التجارية بمعنى أن ترفع الوعي حول العلامة التجارية بنسبة 10% خلال الست اشهر القادمة عن طريق حملة معينة.
– تحقيق رضا الزبائن بنسبة 100% هو هدف غير واقعي لذلك عليك أن تضع هدف معقول اكثر وهو ارضاء الزبائن بنسبة 90% مثلا.
-تأكد من ان لديك الأدوات والمصادر اللازمة لتحقيق اهدافك.
– ضع اطار زمني لتحقيق الهدف الذي تنوي تحقيقه.

المرحلة الرابعة: وهي تتمثل في التفاعل مع الزبائن
بمعنى أنه عليك أن تدخل في نقاشات مع زبائنك وتتفاعل معهم و ترد على التعليقات التي يكتبونها و عن اسئلتهم باستمرار.

المرحلة الخامسة: قياس مدى فعالية الخطة
و يعتبر قياس فعالية العملية التسويقية مهم جدا لأي استراتيجية تسويقية ، حيث أنه اذا وضعت وعرفت اهدافك لن يكون من الصعب عليك معرفة ما اذا انجزت هذه الأهداف ام لا. واليك بعض مقاييس النجاح:

-متوسط الزيارات الاسبوعية

-متوسط زيارات الصفحة

-عدد المنتجات المبيعة خلال اسبوع/شهر/سنة

-عدد التعليقات على الصفحة

-عدد المشاركة الإجتماعية على فيس بوك وتويتر وغيرها

ولقياس نجاح العملية التسويقية عليك اتباع الخطوات التالية:

استخدام Google analytics حيث تستطيع استخدام Google analytics لمعرفة عدد الزوار الذين دخلوا موقعك من خلال السوشيال ميديا وتتبع حركاتهم بعد الدخولكما تستطيع معرفة النتائج التي تظهر لك و تبدو مشابهة لما يظهر في الصورة

error: Content is protected !!