Home > Posts > Newsroom > دراسة حديثة توضح تراجع الأخبار الكاذبة على تطبيق فيسبوك لإنخفاض التفاعل معها

دراسة حديثة توضح تراجع الأخبار الكاذبة على تطبيق فيسبوك لإنخفاض التفاعل معها

تعرض موقع فيسبوك للكثير من الانتقادات خلال الأعوام الماضية والسبب في هذا يرجع إلى انتشار الأخبار الكاذبة على التطبيق.

قامت شركة فيسبوك باتخاذ قرارات عديدة لمواجهة تلك الظاهرة المنتشرة وهي الأخبار الكاذبة.

أظهرت 3 دراسات أخيرة أن نسبة التفاعل مع تطبيق فيسبوك انخفضت بشكل كبير بسبب زيادة عدد الأخبار الكاذبة عليه.

أهم الدراسات التي توضح تراجع الأخبار الكاذبة على تطبيق فيسبوك بسبب انخفاض التفاعل معها

الدراسة الأولى تم إصدارها من قبل 3 باحثين من جامعة نيويورك ومن جامعة ستانفورد.

قام الباحثون من جامعة نيويورك وستانفورد بعمل دراسة على 570 موقع تمت شهرته بأنه موقع الأخبار الكاذبة.

تمت مراقبة ذلك الموقع في الفترة بين عام 2015 إلى 2018 ولاحظوا انه يوجد ارتفاع بنسبة التفاعل بمواقع الأخبار الكاذبة.

كما أرتفع معها متابعة موقع فيسبوك وموقع تويتر وهذا في عام 2015 واستمر لعدد من الشهور حتى نهاية انتخابات 2016.

أكد دراسة باحثون جامعة نيويورك وستانفورد أن التفاعل مع مواقع الأخبار الكاذبة تراجع إلى نسبة 50٪ بعد انتهاء الانتخابات.

كما تراجعت معه نسبة متابعة موقع فيسبوك وموقع تويتر بعد انتهاء انتخابات عام 2016.

أكدت الدراسات ان الأخبار الكاذبة لا تزال متواجدة ويلعب فيسبوك دور رئيسي في انتشارها.

قامت مجلة “دي ديودورس” بعمل استطلاع على أكثر من 630 موقعًا يتحدث باللغة الفرنسية.

أظهرت الدراسات أن انخفضت نسبة التفاعل بنسبة 50٪ في فرنسا مع المواقع الغير موثوق فيها ومجهولة المصدر.

أكدت الدراسات أن تطبيق فيسبوك له دور كبير في التعامل مع الأخبار الكاذبة من فرنسا وأمريكا.

كما تعمق التطبيق في دول مثل سيريلانكا والهند وميانمار فصار يحدث بها عنف واقعي بسبب انتشار تلك الأخبار المزيفة.

وتباطأ فيسبوك في حل أزمة انتشار الأخبار المفبركة بشكل عام وفي ميانمار بشكل خاص.

كما تسبب في تضخم التوترات بين الفريقين المسلمين والروهنجية وهم اقلية ونتج عنها الإبادة الجماعية والتطهير العرقي.

كل هذا بسبب عدم امتلاك الشركة مجموعة من المترجمين باللغة البورمية حتى نهاية عام 2017.

لكن قامت الشركة بضن أكثر من 60 مترجم باللغة البورمية في خلال هذا العام الجاري.

ما هى VAPULUS ؟

VAPULUS هي وسيلة دفع وتسويق عن طريق الهاتف وأقوى مزوّد حلول مدفوعات في الشرق الأوسط و جنوب افريقيا،

 تقوم بتزويد الخدمة لكلا من رواد الأعمال والأفراد واضعين نصب أعيننا توفير

تجربة دفع رائعة للتاجر المصحوبة بمميزات التسويق الرقمي والتحليلات، حيث تتنوع وسائل الدفع الرقمي،

فإن نظام التشغيل يقبل بطاقات الصراف الآلي وبطاقات الإئتمان و المحافظ الرقمية علي حدٍ سواء،

مما يتيح الفرصة لتوفير خدماتنا  لفئة الغير متعاملين مع البنوك بحرية.

تطبيق VAPULUS عبر الهاتف يمنح مستخدميه إمكانية الشراء عبر الانترنت والشراء من داخل المحال التجارية

ودفع فواتيرهم بالطريقة المفضلة لديهم من خلال الهاتف أو الجهاز اللوحي أو الحاسب الشخصي.

يمكنكم تحميل تطبيق VAPULUS:

Google Play StoreApp Store

Add Comment

Click here to post a comment

error: Content is protected !!