Home > Posts > Advices > طريقة صياغة الشروط والسياسات للمواقع والمتاجر الإلكترونية

طريقة صياغة الشروط والسياسات للمواقع والمتاجر الإلكترونية

إذا قمت بالتسجيل أو تحميل أي تطبيق لتنشئ عليه حساب فسوف تجد أمامك رسالة بها كافة الشروط والسياسات الخاصة بهذا الموقع أو هذا التطبيق بما يسمى بـ Terms and Conditions أو بالعربية هما البنود أو الشروط التي سوف تفرض عليك عند استخدام ذلك الموقع أو هذا التطبيق، وفي المقال التالي سوف نشرح كل ما يتعلق بتلك الشروط للمواقع أو المتاجر الإلكترونية

أهمية وضع كُلًا من البنود والشروط في حالة المتاجر الإلكترونية

– أولًا تعتبر تلك البنود والشروط بمثابة عقد بين الطرفين لكي يضمن كُلًا منهم حقه على الآخر قبل حتى بداية عملية التعامل أو الشراء، وكل ما يخص حقوق وواجبات الطرفين.

– ثانيًا يجب أن تغطي تلك الشروط والبنود كل الحالات التي يمكن أن يتعرض لها الطرفين في أي وقت من التعامل داخل المتجر أو الموقع، في الكثير من الأحيان لا يلتزم الطرف الثاني بقراءة كافة الشروط والبنود ولكن في تلك الحالة لا تقع أي مسؤولية على الموقع أو المتجر.

– توضح تلك البنود والشروط كُلًا من القوانين التي ينص عليها ذلك المتجر والتي يجب عليك جيدًا أن تقرأها حتى لا تقع تحت أي عملية مسائلة قانونية، كما أن محركات البحث دائمًا ما تفضل المواقع ذات شروطًا وبنود لكي تضعهم في النتائج الأولى في عمليات البحث.

أنواع السياسات والشروط في حالات المتاجر الإلكترونية

1- السياسات والحالات

هنا الكثير من أنواع السياسات والشروط والتي لا يجب أن تتواجد كلها على موقعك ولكن على الأقل يجب أن يتواجد بعضًا منها:

– أولهم هي بنود وشروط الاستخدام وهي التي يضع فيها الموقع كل ما يتعلق بعمليات الاستخدام وإنشاء الحسابات ومتى يحق للمتجر أن يغلق حسابك دون الرجوع لك، ومتى يرجع لك الموقع في حالة إغلاق الحساب وهكذا.

– في حالات المتاجر الإلكترونية يجب أن تتواجد شروط كل من التعاملات التي تتم عن طريق المتجر وشركات الشحن وكيفية الشحن ومدة الشحن وسياسات الشراء والتصنيع وعمليات الاسترجاع والتبديل.

– شروط سياسات الدفع والتي يجب أن تنص على الجهات المسموحة للدفع وأنواع عمليات الدفع وطرق التأمين في حالات الدفع الإلكتروني وكيفية إتمام عملية الاسترجاع في حالة رجوع المنتج، أو في حالة الاحتيالات والاختراقات.

– بعض الشروط والسياسات حول التوعية ضد حملات القرصنة والسرقة والاحتيالات، وما هي الحالات التي تُبلغ عنها إذا تعرضت لها على الموقع وهكذا كل ما يتعلق بأمان المستخدم.

2- سياسات الخصوصية

– تلك السياسات يجب أن يوضحها كل موقع أو تطبيق على الإنترنت حتى وإن كان غير ربحي وفيها يتم الإفصاح عن كل ما يخص خصوصية العميل وكيف سوف يحمي الموقع خصوصياته، وأين سيتم تخزين بياناته وكيف يمكن له أن يحذفها في حالة إن أراد، وما هي البيانات التي يقوم الموقع بتخزينها وما هي الجهات والحالات التي قد يستخدم فيها الموقع بياناته.

– يتم توضيح شركاء الموقع أو في حالة وجود مستضيف أو طرف ثالث يطلع على البيانات فيجب توضيح جيدًا ما إذا كانت تستخدم تلك البيانات في أعمال تسويقية أو يتم بيعها لجهات أخرى أم لا، ويتم التعريف بالطرف الثالث ودوره وكمية البيانات التي يطلع عليها.

من يقوم بصياغة تلك الشروط والبنود والسياسات

هناك حالات كثيرة في صياغة الشروط ومنها:

– في حالة مواقع المستشفيات والبنوك أو جميع الحالات الرسمية على أرض الواقع، يتم صياغة الشروط بمعرفة مجموعة من المتخصصين في القانون وأعمال المحاماه.

– الحالة الثانية وهي حالة المتاجر الإلكترونية المعروفة والتي تتعامل مع العملاء في عمليات البيع والشراء فهنا يمكن أن تُصاغ الشروط عن طريق متخصص في التجارة الإلكترونية حتى يستطيع تناول كافة الجهات.

– الحالة الثالثة هنا وهي حالات المدونات والمنتديات وهنا لا تحتاج إلى أي متخصصين، فقط يمكن لفريق الكتابة في الموقع أن يقوم بتلك المهمة.

error: Content is protected !!