Home > Posts > Fin-Tech > دور شركات التكنولوجيا المالية في النهوض بالاقتصاد العالمي

دور شركات التكنولوجيا المالية في النهوض بالاقتصاد العالمي

تردد و انتشر اسم التكنولوجيا المالية و أهميته للاقتصاد العالمي  بشكل كبير في الآونة الأخيرة فهيا بنا نتعرف على مفهوم التكنولوجيا المالية وما هو دور شركات التكنولوجيا المالية في النهوض بالاقتصاد العالمي .

نبذة للتعرف على مفهوم التكنولوجيا المالية 

تعتبر التكنولوجيا المالية و التي يقصد بها بالإنجليزية Fintech هي دمج لكلمتي التكنولوجيا المالية التي تصف قطاع الخدمات المالية الجديد في القرن الحادي والعشرين. وفي بادئ الأمر كان المصطلح ينطبق على التكنولوجيا المطبقة على المرحلة الأخيرة من المؤسسات المالية الاستهلاكية والتجارية المعترف بها.

و منذ نهاية العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، توسع هذا المصطلح ليشمل و يتضمن أي تجديدات تكنولوجية في القطاع المالي، بما في ذلك التجديدات في مجال محو الأمية المالية والتعليم، والخدمات المصرفية للأفراد، والاستثمار، وحتى تشفير العملات مثل البيت كوين.

و من الممكن تطبيق مصطلح التكنولوجيا المالية على أي تجديدات تتعلق بكيفية قيام الأشخاص بأي أعمال تجارية و هذا بدءً من ابتكار المال وحتى القيد المزدوج للدفاتر. وعلى الرغم من ذلك، فمنذ ثورة الإنترنت وثورة الإنترنت عبر الهاتف النقال، نمت التكنولوجيا المالية نمواً هائلاً و تطورت بشكل سريع و كبير ، وفي الوقت الراهن تصف التكنولوجيا المالية (التي تشير في الأصل إلى تكنولوجيا الحاسوب المنطبقة على المكاتب الخلفية للبنوك وشركات التداول) مجموعة واسعة من المداخلات التكنولوجية في التمويل الشخصي والتجاري.

هذا وقد ابتكر التجديد التكنولوجي بالفعل طرق تداول وأعمال مصرفية في القرن العشرين ، حيث لا يقوم تطبيق الهاتف الوحيد لتداول الأسهم “روبن هود” بفرض أي رسوم على التداول، ووعدت مواقع التداول مثل بروسبير و ليندينج كلب بخفض المعدلات و هذا عن طريق فتح باب المنافسة على القروض لتوسيع قوة السوق.

وتشمل التقنيات الحديثة و المتطورة التي يجري تصميمها والتي من شأنها أن تصل إلى ثمارها بحلول عام 2020، الخدمات المصرفية عبر الهاتف المحمول والتداول عبر الهاتف المحمول في بورصات السلع الأساسية والمحافظ الرقمية (مثل ابل (APPL) و جوجل (GOOG) التي تعمل على تطوير أنظمة محافظ الهاتف النقال)، والاستشارات المالية و ومواقع روبو-أدفيسور مثل ليرنفست و بيترمنت وأدوات إدارة الأموال الشاملة مثل مينت وليفل.

و تسهل التكنولوجيا المالية مجالات كثيرة و مختصره في مجال الاستثمار و على سبيل المثال فإن الاجراءات اللازمة لإنشاء شركة ما تصبح باستخدام fintech الاجراءات و الخطوات اسهل ففينتك مثل التمويل الجماعي حيث تقدم الخدمات و تحول الاموال و كل هذا يصب في مصلحة الشركات الصغير او الناشئة.

دور شركات التكنولوجيا المالية في النهوض بالاقتصاد العالمي

تساهم التكنولوجيا المالية في القضاء على عادات التمويل القديمة المتعلقة ببدء عمل تجاري على سبيل المثال، والتي تقتضي اتجاه المستثمر نحو البنك المحلي الخاص وتقديم طلب الحصول على قرض، كما أنها تبطل العادات المتعلقة بقبول بطاقات الائتمان من جانب الشركات، والتي كانت تتطلب حساباً مع مزود ائتماني كبير. فشركات التكنولوجيا المالية بحثت عن حلول للمشاكل المالية المتعلقة بالمستثمرين خارج الأنظمة المالية والمقدرين بملياري فرد حول العالم، و70 مليون فرد داخل الولايات المتحدة و هذا كله أسفر عن النهوض بالاقتصاد العالمي.

و قد أحدث شركات التكنولوجيا المالية طفرة عالمية فى تقديم المنتجات المالية المصرفية والتأمينية والاستثمارية والتمويلية ، مما أسفر عن زيادة استفادة شرائح أكبر من الأفراد من خدمات المؤسسات المالية بما تتيحه التكنولوجيا المالية من سهولة الوصول إلى الخدمة فى جميع أنحاء البلاد ومن انخفاض نسبى فى التكلفة .

و من الجدير بالذكر في هذا المجال هو دولة الصين  لان الصين تعد رائده في هذا المجال فقد تصدرت الامر بكونها الدولة التي تشجع الشركات في صناعة التكنولوجيا المالية  فهي  تعد إحدى المعتمدين الأوائل للتكنولوجيا المالية لما للتكنولوجية المالية من أهمية كبيرة في الاقتصاد العالمي .

error: Content is protected !!