Home > Posts > Business > خصائص العقد الإلكتروني

خصائص العقد الإلكتروني

العقد يعرف عامًة علي أنه  هو اتفاق ملزم قانونيًا بين طرفين أو اكثر من طرفين ويكون في أغلب الحالات مكتوبًا وهو عبارة عن مجموعة من الوعود يلتزم الطرفين بتنفيذها وفي زمننا هذا سهلت التكنولوجيا كل شئ في العالم وأصبح العالم قرية صغيرة حتى امتد هذا إلي العقود المبرمة بين طرفين وأصبح العقد إلكترونيًا والعقد الإلكتروني هو اتفاق بين طرفين أو أكثر أيضًا ولكن بشكل كبير العقد العادي أي المطبوع في كونه يتألف من عناصر، العقد الإلكتروني غالبًا يستخدم في مجالات التجارة الإلكترونية بشكل كبير وبالتأكيد هناك فروقات بين العقد العادي المطبوع والعقد الإلكتروني المستخدم حاليًا في كل أو شتى المجالات

إذا فما هي خصائص العقد الإلكتروني؟

:لا يتم استخدام ورق في إجرائه أو إبرامه

لا يتم استخدام أي وثيقة ورقية في إجراء هذا العقد كل الإجراءات تكون على الإنترنت في حضور الطرفين إلكترونيًا حيث يتواجد كل طرف ويتم الاتفاق على النقاط العامة التي يجب أن تتواجد في هذا العقد. 

:التوقيع يتم إلكترونيا

التوقيع هو أهم جزء في العقد فهو بمثابة الدليل على قبول الطرفين وهو الدلالة على وجود طرفين كان بينهما عقد ويعتبرأيضًا الدليل على قبول كل الأطراف لما نص عليه هذا العقد فلن يوقع اي طرف إلا إذا استوفى كل شروطه وحققها ، أيضا حلت التكنولوجية هذه المسألة فكل طرف ليس مضطرا لأن يكون موجودا للتوقيع فيمكن أن يتم التوقيع باستخدام برامج الكتابة والماسح الضوئي ومن ثم إرسالها إلى الطرف الآخر للتأكد من أن كل طرف قد كتب اسمه بالكامل 

 :توقيع العقد بدون وجود الأطراف

توقيع العقد بدون وجود الطرفين  وهذا قد يبدو مستحيلًا في العقود الكتابية حيث لابد من حضور كل طرف من الاطراف أمام بعضها البعض في نفس المكان ولكن أغراض التجارة الإكترونية وما يشببها من التعاملات تقتضي هذا التسهيل حتي تتم الصفقات بين الأشخاص،  وقد أصبح هذا سهلًا بسبب وجود الإنترنت فمن أهم السمات المميزة للعقد الإلكتروني هو إنه يتم بين شخصين غير متواجدين في نفس النطاق المادي أو الحيز المادي حيث يتم إبرام العقد عن طريق وسائل تكنولوجية حديثة جدًا فقد تكون أنت من مصر وتبرم عقدًا مع شخص من دبي وقد تكون من الولايات المتحدة الأمريكية وتبرم عقدًا مع شخص من الصين

error: Content is protected !!