Home > Posts > Artificial Intelligence > خصائص الذكاء الاصطناعي

خصائص الذكاء الاصطناعي

ليس هناك شخص عاقل في العصر الحالي لا يدرك مدى أهمية الذكاء الاصطناعي له خصائص كبيرة جعلته العنصر الحالي المتولي لزمام الأمور في كل شيئ وهي خصائص متعددة منها

خصائص الذكاء الاصطناعي :

تقليد أسلوب البشر:

لعل هذه الخاصية من أحد الخصائص التي يمكن استنتاجها من مصطلح الذكاء الاصطناعي فهو نوع معين من البرامج التي تحاكي وتقلد البشر في كل التصرفات وما إلى ذلك

الترميز والمنطقية:

برامج الذكاء الاصطناعي هي برامج تتعامل مع كل شيئ عن طريق رموز وأكواد يمكن من خلالها تطبيق كل شيئ كما ان برامج الذكاء الاصطناعي تتعامل مع كل المسائل الصعبة والمعقدة بمنطقية رياضية شديدة وبسرعة وهذا ما يجعلها تتفوق على الإنسان في الحسابات التي تحتاج لسرعة ودقة وفي بعض الأحيان تتغلب على الإنسان في المسائل المنطقية على سبيل المثال نذكر عندما قام كاسبروف وهو أشهر وأمهر لاعب شطرنج باللعب مع برنامج شركة IBM وللمفاجأة الشديدة أنه انهزم من الكمبيوتر وحدثت ضجة كبيرة كيف لجماد أن يهزم أمهر لاعبي الشطرنج وكان هذا بداية لنقلة كبيرة في تاريخ الذكاء الاصطناعي أدت لتطوير الكثير من برامج الذكاء الاصطناعي وإقحامه في كافة المجالات.

العمل باستمرار:

لن تجد برامج الذكاء الاصطناعي في وقت ما تقول أطفئني لقد سئمت أو تعبت على العكس هذا ما يميزها أنها تعمل باستمرار غيرنا نحن بنو البشر نحتاج إلى أن ترتاح من وقت لآخر لكي نستطيع أن نباشر العمل بكفاءة

القدرة على التعلم:

بالتأكيد قد تندهش من هذا العنوان وتظن أنه خطأ لكن في الحقيقة هو صحيح جدًا فالآلة تستطيع أن تتعلم نعم بل تتعلم من البشر وتعلم نفسها وهذا ما يطلق عليه Machine learning  وهو علم متفرع عن الذكاء الاصطناعي وعلى الرغم من كون هذا ميزة رائعة لأنك لن تحتاج أن تزودها بالمعلومات الجديدة فهي تتعلم بنفسها بشكل تلقائي لكن برى بعض الخبراء في المجال أن هذا يعتبر كارثة شديدة وأن هذا هو ما أدى إلى ظهور الروبوت صوفيا وإذا لم تكن لديك فكرة أيها القارئ دعني أعرفك. صوفيا هي روبوت مزود ببرنامج ذكاء اصطناعي تم استضافتها في التلفاز وقالت انها تكره البشر وتريد أن تسيطر على العالم وظهرت نبرة العدائية الشديدة من خلال كلامها مع المذيع الذي قام باستضافتها، وهذا يذكرنا بأفلام الخيال العلمي التي تصور روبوتات تقوم بالاستيلاء على مدن بل ويمكن أن تحارب أصحابها الذين صنعوها

من يدري ربما نصل لمراحل قريبة لهذه ولكن إذا وصلنا لمراحل مقاربة لهذا فنحن في خطر داهم

لا يوجد لها مشاعر:

في النهاية هي الآت بالتالي لن يكون لديها مشاعر مثلنا كبشر ولعل هذه هي النقطة المطمئنة لجدل النقطة السابقة حيث أن هذه الآلات بلا مشاعر بالتالي لا تستطيع أن تفكر أو تشعر او تحس.

هي بالتأكيد تفكر في المشاكل التي تقوم بوضعها أمامها لحلها لكنها لا تفكر بشكل ذاتي أو مطلق تحتاج إلى من يقوم بتحفيزها لتفكر وتحل المشكلات وهناك حاليًا جدل بين مارك زوكربيرج وإيلون ماسك حيث أن مارك يريد ان يجعل الروبوتات ذات مشاعر وهذا يضع البشرية على حافة الخطر وماسك يحذره من هذا قائلًا إنه إن بدأ في تنفيذ هذا فلن يستطيع العدول عن أي شيئ

error: Content is protected !!