Home > Posts > Technology > التكنولوجيا والتحول الرقمي يرفعان من حجم الشمول المالي في مصر

التكنولوجيا والتحول الرقمي يرفعان من حجم الشمول المالي في مصر

التكنولوجيا والتحول الرقمي يرفعان حجم الشمول المالي

يحتاج الشمول المالي في مصر إلي ذيادة الوعي،

الشمول المالي في مصر يحتاج إلي ذيادة الوعي لدي المواطنين، حيث أن 32% فقط من البالغين هم من لديهم حسابات مصرفية.
ويبلغ عدد المشتركين في خدمات تحويل الأموال عبر المحمول ما يقرب من 9 ملايين مستخدم، وتعتبر هذه نسبة ضئيلة جدا
بالمقارنة بباقي دول العالم علي الرغم من أهمية المدفوعات الإلكترونية في النمو الإقتصادي.
ومن المفترض أن كل 10% من المدفوعات التكنولوجية تحقق 1.4 نموا في الاقتصادات الناشئة…..!،
هذا ما قيل علي لسان دكتور محمد فؤاد عضو مجلس النواب عن حزب الوفد.
وأكد أن الاعتماد علي التكنولوجيا والتحول الرقمي سيساعد بشدة علي دعم التنمية الإقتصادية،
حيث إن الشمول المالي يهدف إلي تصحيح المسيرة الإقتصادية، كما تتيح مردودا ماليا كبيرا للدولة والأفراد من خلال الاعتماد بصورة أقل علي المدفوعات النقدية.

الشمول المالي

تطور وسائل الدفع الإلكتروني يساعد المواطنين علي قضاء احتياجاتهم اليومية

أكد محمد فؤاد في بيانه قائلا أن التطور الكبير الذي تشهده وسائل الدفع الإلكتروني ستسهل علي المواطنين أنجاز المهمات الخاصة بهم
وسرعة تلبية احتياجاتهم وتساعدهم في انجاز مهماتهم اليومية دون الإحتياج إلي السيولة النقدية أو الإضطرار إلي دفع مبالغ أكبر لإرتفاع
تكلفة نظام البيع الإلكترونية أو صعوبة توافرها في أماكن عديدة.
ما هو الشمول المالي.. شاهد الفيديو

محاولة خلق جيل جديد من خدمات التكنولوجيا

ولقد أشار فؤاد إلي أن التشريعات التكنولوجية الجديدة التي يأمل أن تنفذ ستساعد في التنوع الخاص بالتطبيقات بما يسمح بولادة جيل جديد من
الخدمات التكنولوجيا المالية كسداد رسوم وتذاكر المواصلات إلكترونيا وغيرها الكثير من الخدمات التي توفر فرصا كثيرة علي المستخدمين لتقليل التكاليف والوقت علي المواطنين.
ولقد أوضح محمد فؤاد عضو مجلس النواب عن حزب الوفد أن الشمول المالي لكي يتم تحقيقه وتنفيذه في مصر
يحتاج إلي قنوات قوية لتقديم الخدمات، وذيادة ودعم التعاون داخل قطاع المدفوعات وخارجه، وشدد علي ذيادة الوعي بأهمية الإعتماد علي
التكنولوجيا المالية لكي يتم تحقيق الأهداف الاستراتيجية التي من شأنها ذيادة فرص النمو و التطور في مصر .

Add Comment

Click here to post a comment

error: Content is protected !!