Home > Posts > Education > تعرف على أنواع الذكاء

تعرف على أنواع الذكاء

الذكاء هو الصفة الأكثر قدرة على نجاح الفرد في فهم نفسه، وفهم ما يدور حوله، كما يمنح الفرد القدرة على التعامل مع الآخرين والتعامل مع المشكلات التي يتعرض لها في حياته، كما يساعده بشكل كبير في تحديد القرارات الحياتية والعملية الهامة في حياته، لذا يعد من أهم الصفات المحببة لدى الأشخاص للتحلي بها أو التعامل فيما بينهم.

مفهوم الذكاء 

هو عبارة عن قدرة الشخص على التفكير التأملي في الأشياء، وقدرته على حل المشكلات والمسائل، وقد تم تعريفه من قبل علماء النفس وفقًا لعدة جوانب، ومنها طبقًا لوظيفته كقدرة الشخص على التعلم، أوطبقًا للبنية الخاصة بالذكاء مثل تعريف الذكاء على أساس تكوينه من قدرات كالفهم والابتكار والنقد وقدرته على توجيه تفكيره في اتجاه معين.

أنواع الذكاء

تم تقسيمه لعدة أنواع طبقًا لعدة مدارس فكرية في علم النفس، وأشهر هذه الأنواع هي الأنواع الآتية : 

أولًا : الذكاء المنطقي أو الرياضي 

هو الذي يعطي الفرد القدرة على فهم وترابط الأياء ببعضها البعض، والقدرة على قياسها بشكل منظم، والقدرة على التحليل من خلال الربط بين الأشياء واستنباط واستنتاج النتائج منها، ومن أهم الأمثلة على هذا النوع المحاسب أو المبرمج أو البارعين في حل المعادلات الرياضية المعقدة.

ثانيًا : الذكاء الجسدي أو الحركي 

هو الذي يعطي الفرد القدرة على التحكم في حركة أعضاء جسمه بشكل كبير، حيث يتميز الفرد بقدرته البارعة في توازن الجسم عند الحركة مهما كانت صعوبتها أو سرعتها، مثل لاعبي الجمباز والراقصين البارعين في كافة مجالات الرقص.

ثالثًا : الذكاء البصري 

هو الذي يلاحظ من خلاله الفرد الصور والرسومات والأمور بشكل عام من خلال بصره، والقدرة على الاحتفاظ بهذه الصورة في العقل، والتمكن من رسم الرسومات الفنية أو البيانية بشكل بارع ودقيق مثل المهندسين والفنانين.

رابعًا : الذكاء اللغوي 

هو الذي يمنح الفرد القدرة على التفكير في الكلمات والعمل على ربطها لتكوين جملة مفيدة تعبر عن الرأي، وتمنحه القدرة عن التعبير عن أي معنى يريد توصيله، ويتميز هذا النوع بتواجده في أكثر الأشخاص، حيث يساعدهم في بناء العلاقات والتواصل فيما بينهم، ويتزايد نسبته في الكتّاب والمترجمين والصحفيين، ويمكن ثقل هذا النوع من الذكاء بالقراءة المستمرة لتحفيز مهارة التعبير عن المعنى من خلال الكلمات، كما تعلم اللغات الجديدة يثقل من ذكاء الفرد.

خامسًا : الذكاء الموسيقي 

هو الذي يمنح الفرد في التعبير عن نفسه من خلال الموسيقى والأصوات، كما يمنحه القدرة على التمييز بين النغمات، ويرتبط بشكل كبير بالعاطفة داخل الشخص، ويتميز وجوده في الموسيقيين، كما أنه يمكن ثقله من خلال تعلم الآلات الموسيقية، والتأمل في الطبيعة وسماع الأصوات الطبيعية كغصون الأشجار والعصافير.

سادسًا : الذكاء الفردي 

يعتبر ذكاءًا هامًا لفهم الفرد لنفسه، كما يمنحه القدرة على التعرف على نفسه بشكل أكبر، مثل فهم مشاعره، وتحديد أهدافه وأحلامه، كما يساعده على التخطيط للمستقبل، ويمنحه القدرة على التعامل من خلال شخصيته الحقيقية، والتواصل مع المشابهين له في الأفكار، كما يساعده في اتخاذ القرارات المصيرية في حياته بشكل دقيق ومناسب لطبيعة شخصيته ومهارته.

سابعًا : الذكاء الاجتماعي 

هو الذي يمنح صاحبه القدرة على بناء علاقات مع الآخرين، والعمل على الحفاظ عليها، من خلال فهمه لطبيعة الأشخاص، وكيفية التعامل معهم بشكل مناسب وراضي لهم، كما أنه يساعدهم على عمل الكثير من الوظائف الإدارية والمؤثرة على الأشخاص بشكل كبير، لقدرتهم على فهم مشاعر الآخرين وتقديرها بشكل ملهم لهم ومرضي لمشاعرهم، ويكثر هذا النوع في الأطباء النفسيين.

error: Content is protected !!