Home > Posts > Economics > كل ما تريد معرفته عن الشمول المالي في الامارات

كل ما تريد معرفته عن الشمول المالي في الامارات

بدأت دولة الإمارات العربية المتحدة تنفيها لاستراتيجيات جديدة شاملة من أجل زيادة الشمول المالي في الامارات وبشكل خاص للمشروعات المتوسطة والمشروعات الصغيرة، حيث تولي حكومة الإمارات اهتماماً خاصاً لقطاع المشاريع الصغيرة، انطلاقاً من إيمانها بقدرته في دعم جهود الدولة التنموية والاقتصادية من خلال خلق مزيداً من فرص العمل، إلى جانب دوره في ضمان الاستقرار المجتمعي، على أثر تطوير الدولة لبرامج وسياسات جديدة من شأنها توفير الوسائل والسبل المناسبة المشجعة والممكنة رواد الأعمال، شاملة البنية المالية التحتية والأطر التشريعية.

الشمول المالي في الامارات

لدى الإمارات هيئة جديدة تسمى سوق المال، وهي تتيح فرصة المقارنة للمقترضين بين منتجات التأمين، والتأجير، والبطاقات الائتمانية، ومنتجات أخرى للمشاريع المتوسطة والصغيرة، ولدى الإمارات مجال واعد يهدف إلى تطوير المنصات المصرفية المفتوحة، بتمكين أطراف ثالثة من الحصول البيانات الخاصة بعملاء البنك بموافقتها لتوفير المزيد من المنتجات المالية.

الشمول المالي في الامارات

أهمية الشمول المالي في الامارات

لدى حكومة الإمارات وعي كامل بأهمية تطبيق الشمول المالي، والذي يتمثل في تقديم الخدمات المالية لذوي الدخل المحدود وتمكينهم من الاستفادة منها بتكاليف معقولة، وتوسيع نطاق المستفيدين للمساهمة في تعزيز وتمكين الاستقلال المالي للمجتمع والأفراد، فالاستقلال المادي مؤشر واضح لتقدم الأمم الاقتصادي، ويرتبط ارتباط وثيق مع الثروات الرئيسية للدول وتطلعاتها، إلى جانب دعم القطاع المصرفي من خلال المبادرات المساعدة في تقليل الاعتماد على الديون، وتشجيع الاستقلال المالي والادخار.

تطبيق الشمول المالي في الامارات

  • يقوم اتحاد مصارف الإمارات المتمثل في 50 مصرف عامل بالدولة على تمكين الأفراد في المجتمع من الاستمتاع بفرص الاستفادة من الخدمات المالية المقدمة من البنوك، عن طريق التنسيق مع البنوك الأعضاء جميعها، لتمكين أكبر شريحة من الأفراد، بغض النظر عن ما تواجهه من تحديات، مثل اختلاف التركيبة السكانية وتنوع مستويات المعيشة والتعليم.
  • شرعت الدولة في اتخاذ خطى واسعة في اتجاه تفعيل وتحسين بيئة تتلاءم مع الشمول المالي في الامارات فمثلاً، يمتلك معظم البالغين العاملين بالطاعات الاقتصاد عدة حسابات إيداع مصرفية، ومع هذا، يتوجب على الدولة السعي قدماً نحو التحسين والابتكار في التقنيات المطلوبة من أجل تحقيق الشمول المالي، وتجنب حدوث المخاطر المحتملة في الخيارات التمويلية.
  • تعمل الدولة على دعم كافة المعايير الرقابية والتنظيمية عالية الجودة في المصارف داخل دولة الإمارات، وتشجيع الابتكار في التقنيات الجديدة التي من شأنها تسهيل عمليات الوصول للخدمات المصرفية والمنتجات المالية، وتقيميها بشكل مستمر، إلى جانب تشجيع المنافسة بين المصارف في تقديم منتجاتها المالية، والتي تدعم تحقيق الشمول المالي.

العامل المشترك بين المصارف والمجتمع

هناك العديد من العوامل المؤثرة على تطبيق الشمول المالي في الامارات مثل الشفافية والنزاهة، حيث يتواجد معظم الأفراد من محدودي الدخل في المناطق النائية، مما يعمل على الحد من معرفتهم بالخدمات المتاحة وتقليل فرص استفادتهم منها، يعمل المصرف المركزي مع اتحاد مصارف الإمارات جنباً إلى جنب على تنفيذ مبادرة جديدة تهدف إلى تمكين كافة الشرائح بالمجتمع من حصولهم على الخدمات المالية عن طريق الهواتف النقالة، فاحتضان التقنيات وتسخيرها وإيجاد جيل يتميز بالوعي العالي في كيفية إدارة شئونه المالية، يبرهن على قدرة المجتمع والمصارف على العمل المشترك نحو تحقيق الشمول المالي، وتوسيع نطاقه على مستوى الدولة.

المصارف في الامارات

وفي الختام

يعتمد تحقيق الشمول المالي في الامارات على الثقافة المالية لدى الأفراد، والتي تتحقق من خلال تثقيف وتوعية الشباب بشئونهم المالية، الذي من شأنه التمكين من تجنب حدوث المشاكل الاقتصادية الناتجة عن الأزمة العالمية، وتظل احد أهم أولويات البنوك والمصارف في الإمارات تحقيق الشمول المالي لجميع فئات المجتمع وبشكل خاص أصحاب الدخل المحدود.

error: Content is protected !!