Home > Posts > Online Payments > ماذا تعرف عن الدفع الالكتروني في موريتانيا

ماذا تعرف عن الدفع الالكتروني في موريتانيا

انطلق الدفع الالكتروني في موريتانيا منذ عامين فقط، وذلك من خلال مبادرات البنك المكزي الموريتاني لتطوير وسائل الدفع الالكتروني في الهيئات العمومية في موريتانيا، مما أدى إلى تنشيط وازدهار التجارة الالكترونية في موريتانيا بشكل كبير.

كيف بدأ الدفع الالكتروني في موريتانيا 

بدأ الدفع الالكتروني في موريتانيا في عام 2017، وذلك عندما أعلن البنك المركزي الموريتاني وعدد من ممثلي الهئيات العمومية التي تهتم بنشر وسائل الدفع الالكتروني، بإنشاء لجنة فنية لتحليل واقتراح الخطة المناسبة لتطوير وسائل الدفع في الهيئات العمومية.

وجاء نتيجة لذلك اعتماد الدفع الالكتروني في الدفع للكثير من الهيئات العمومية، حيث تعهدت عدد من الهيئات التي تؤيد نشر الوسائل الالكترونية للدفع في موريتانيا باعتماد الدفع الالكتروني، والتخفيف من الدفع النقدي من قبل المواطنين في موريتانيا.

دعم دولة الإمارات الدفع الالكتروني في موريتانيا

قامت شركة ” تحالف للحلول التقنية” الإمارتية بتطوير أول بوابة رقمية لدفع الأموال بموريتانيا، حيث تتيح هذه البوابة الالكترونية حوالي 80 % إتمام عمليات دفع الرسوم للخدمات الحكومية، وذلك للمواطنين الغير مشمولين بالخدمات المصرفية.

جاء ذلك التعاون الإماراتي ضمن استراتيجية البنك المركزي الموريتاني للتحول الرقمي، وهو أساس الحكومة الالكترونية في موريتانيا، حيث يهدف هذا المشروع بينهما إلى توفير خدمات حكومية ذكية وخدمات للأفراد في موريتانيا بشكل آمن، كما تهدف إلى تحسين الخدمات الحكومية، ورفع مستوى أدائها.

كما يهدف هذا المشروع إلى استفادة البنك المركزي الموريتاني من خبرات شركة تحالف للحلول التقنية، في تنفيذ و إنجاز المشروع وتدريب موظفيه، وموظفي القطاع الخاص من أجل استخدام بوابة الدفع الالكتروني والخدمات الذكية في المشروع.

ترجع أهمية هذا المشروع إلى أهمية وريادة تجربة الإمارات في مجال تطوير الدفع الالكتروني، مما سيسهل نقل التجربة للمجتمع الموريتاني، والاستفادة من التسهيلات العائدة على استخدام الدفع الالكتروني، والأمان الذي يتحلى به.

إطلاق المشاريع الجديدة في مجال الدفع الالكتروني في موريتانيا 

تم إطلاق مشاريع جديدة خاصة بالدفع الالكتروني في موريتانيا في عام 2018م، حيث تتضمن تطوير وسائل الدفع الالكتروني، وتزويد المؤسسات التجارية الكبرى بأجهزة الدفع الالكتروني، وبالتالي تعد أهم خطوة ممهدة لإطلاق خدمات الدفع من خلال الانترنت، ومن خلال الهاتف الذكي.

وتتم إعداد قانون جديد لتنظيم وسائل ونظم الدفع الالكتروني، وسيتم إنشاء مجلس وطني للدفع الالكتروني للجهات المعنية للحفاظ على الأمان والحماية في عمليات الدفع الالكتروني، والحفاظ على سرية المعلومات، وضمان إجراء المعاملات بسهولة.

أهمية تطوير الدفع الالكتروني في موريتانيا 

يعتبر تطوير وعصرنة الخدمات الحكومية، والدفع الالكتروني في موريتانيا من أهم الوسائل التي تقلل من التكاليف العامة للدولة، حيث تنخفض التكاليف الخاصة بالدفع النقدي المباشر، كما توفر من عدد الموظفين المسئولين عن الدفع في الخدمات الحكومية.

كما يساهم تطوير الدفع الالكتروني إلى تسهيل الخدمات البنكية للأفراد، وانتشار التجارة الالكترونية في موريتانيا، وفتح المجال للكثير من الأشخاص للعمل من خلال الانترنت، وفتح المجال لدخول الأشخاص لمجال التجارة الالكترونية بشكل كبير وآمن، نظرًا لتسهيل وجود وسائل الدفع الالكتروني، واعتمادها من قبل البنك المركزي الموريتاني.

كما يساهم الدفع الالكتروني إلى توفير الوقت والجهد اللازم لدفع وتسديد الخدمات بشكل شخصي، واستبدالها بالدفع الالكتروني من خلال المواقع الرسمية للخدمات الحكومية والجهات المعنية عبر الانترنت.

لذا يعد الدفع الالكتروني في موريتانيا من أهم التقنيات الحديثة التي تحتاجها أي دولة لتطوير خدماتها، وتسهيل كافة المعاملات المالية من خلالها، مع وجود وفرة في السيولة النقدية للدولة، كما يعتبر الدفع الالكتروني في موريتانيا خطوة هامة في مواكبة العالم في التطورات الخاصة بالتكنولوجيا المالية.

error: Content is protected !!