Home > Posts > Technology > كيف غيرت التكنولوجيا في مجال التصميم المعماري؟

كيف غيرت التكنولوجيا في مجال التصميم المعماري؟

يتم تطبيق الهندسة المعمارية وعلوم التصميم التي تستخدم البحث والتطوير في التكنولوجيا لدفع العمارة إلى آفاق جديدة

وتقديم المباني والمنتجات التي هي أكثر إثارة للاهتمام.

كل شيء نستخدمه يوميا يتأثر بالتقنية.

بعض هذه الأشياء حيوية لحياتنا اليومية، والبعض الآخر ببساطة يسهل الأمور.

أصبحت أجهزة الكمبيوتر أسرع وأقوى وأكثر انتشارًا على مستوى العالم.

اليوم، حوالي 40٪ من الناس على هذا الكوكب لديهم إمكانية الوصول إلى الكمبيوتر والإنترنت.

يمثل هذا الرقم أكثر من 3 مليارات شخص وينمو كل يوم.

هذه المقالة تعمل على تحديد بعض من هذه التكنولوجيا، وإظهار كيف يتم استخدامها من قبل المهندسين المعماريين والمصممين والفنانين لبناء عالم رقمي أفضل وأكثر كفاءة.

تأثير التكنولوجيا على مجال التصميم المعماري

الطباعة ثلاثية الأبعاد:

الآن، يعرف الجميع ما هي الطباعة ثلاثية الأبعاد.

يستفيد المصممون من التقدم في الطباعة ثلاثية الأبعاد والنماذج الأولية السريعة ليس فقط لبناء نماذج تصميم أفضل وأكثر دقة، بل لبناء تمثيل كامل لعملهم.

قريبا، سوف تكون المباني أو المنشآت بأكملها نتاج الطباعة ثلاثية الأبعاد.

قائمة الأشياء التي يمكن طبعها باستخدام تقنيات متطورة هي بلا حدود.

أحذية رياضي، أثاث المنزل، الات موسيقية، الشموع، وكما ذكرت، المباني بأكملها.

مع وجود النموذج الثلاثي الأبعاد في متناول اليد، يمكن لفناني العرض ثلاثي الأبعاد إنتاج الصورة الجميلة التي ستبيع المشروع.

العرض الثلاثي الأبعاد والتصور المعماري:

إن للتطورات في النمذجة ثلاثية الأبعاد وتقنية العرض ثلاثي الأبعاد تأثير كبير على المنتجات التي نستخدمها والمباني التي نعيش فيها.

إن فنانو العرض ثلاثي الأبعاد قادرون على إنتاج صور أكثر وضوحًا من الحياة الحقيقية يتم سحبها مباشرة من القلعة الرقمية إلى ثقوب العين.

إنها تغير طريقة تصميمنا بطريقة لم تكن ممكنة حتى قبل 10 سنوات.

تعمل برامج تصميم النماذج وبرامج العرض ثلاثي الأبعاد مثل Rhino و SketchUp و Maya

على إحداث ثورة في العالم الرقمي،

حيث توفر معلومات التصميم الحيوية للمهندسين المعماريين ومخططي المدن ومصممي الديكور الداخلي.

علاوة على ذلك، أصبحت التطبيقات مثل Google Earth مفصّلة وشاملة للغاية

حيث يستطيع المستخدمون التحريك حول العالم في مدار ثلاثي الأبعاد بالكامل.

الواقع الافتراضي

سيتمكن المهندسون المعماريون قريباً من بناء تمثيل ثلاثي الأبعاد لعملهم بشكل كامل واستخدام الواقع الافتراضيVR    لوضع عملائهم في التجربة قبل وضع أول لبنة.

لا أستطيع أن أتظاهر بأن أتخيل ما هو ممكن في السنوات العشر أو العشرين المقبلة إذا ما واصلنا السير على طريق الاكتشافات الحالية،

لكن يمكنني أن أقول لك أنني أتمنى أن أكون في الجوار عندما تتجاوز التكنولوجيا المشاكل التي تواجه الإنسانية.

التكنولوجيا وإعادة هيكلة المنظومة التعليمية .. وما هو التعليم الشخصي؟

 

ثورة التكنولوجيا الطبية تساعد فى العلاج بشكل أفضل!

 

10 أخبار تحدث اليوم في مجال التكنولوجيا و مواقع التواصل الاجتماعي

Add Comment

Click here to post a comment

error: Content is protected !!