Home > Posts > Ecommerce > تطور التجارة الالكترونية في الامارات

تطور التجارة الالكترونية في الامارات

حسب شركة “فروست آند سوليفان” المتخصصة في ابحاث السوق فقد بلغت مبيعات التجارة الالكترونية في الخليج العربي في عام 2015 نحو 5.3 مليار دولار، وقد تربعت الامارات على على عرش التجارة الالكترونية بين دول مجلس التعاون الخليجي بقيمة مبيعات تبلغ حوالي النصف 2.5 مليار دولار. من المتوقع أن ينمو قطاع التجارة الالكترنية في دول مجلس التعاون الخليجي أربعة أضعاف، ونظرا لنتائج تطور التجارة الالكترونية في الامارات فمن المفترض ان تصل قيمة القطاع الى قرابة 10 مليار دولار.

مراحل تطور التجارة الالكترونية في الامارات

يمكن تقسيم مراحل تطور التجارة الالكترونية في الامارات الى ثلاث مراحل اساسية، المرحلة الاولى “البدايات”، المرحلة الثانية “الحديثة”، المرحلة الثالثة “النمو المستقبلي”.

المرحلة الاولى: البدايات

في تلك المرحلة بدأت تنتشر التجارة الالكترونية في العالم، بطبيعتة الامارات كأثر دولة في الخليج العربي اهتماما بالتكنولوجيا بكل فروعها، فقد بدأت بإجراء البحوث الدراسات عن هذه الظاهرة، وفي عام 2010 كان هناك العديد من الشركات التي دخلت هذا القطاع في سوق الإمارات  مثل دوبيزل وسوق دوت كوم وإميراتيس فينيو دوت كوم وجادو بادو.

كان وراء هذا النجاح العديد من الاسباب من اهمها ان الامارات تحتوي على عدد كبير من المستهلكين الذين سعان ما تقبلوا فكرة الدفع الالكتروني والشراء عبر الانترنت.

وفي عام 2011، نما هذا اقطاع بشكل اكبر من العام السابق، حيث اجرت شركة “تو فور 54″ دراسة واحصائية في شهر اغسطس من نفس السنة كانت نتائجها كما يلي:

  • قال 69% من المشاركين اهم يشعرون بارتياحاً اكثر لاستعمال البطاقات الائتمانية عند الدفع.
  • وقال 7% انهم كانوا أكثر ارتياحاً للقيام بعمليات الشراء من المتاجر الإلكترونية المحلية.

كان ايضا من اهم اسباب تطور التجارة الالكترونية في الامارات هو التزام الجهات الحكومية بدعم هذا القطاع وتقديمه في السوق المحلية والعالمية بصورة جيدة.

المرحلة الثانية: الحديثة

من اكثر الاسباب التي ادت الى انتشار التجارة الالكترونية في الامارت هو الزيادة الرهيبة في استخدام الانترنت وانتشار الهواتف الذكية بكثرة وسهولة الوصول الى مواقع التجارة الالكترونية. حيث جائت اخر احصائيات جوجول عن استخدام الانترنت والهواتف الذكية في الامارات كما يلي:

  • نسبة استخدام الهواتف الذكية في الامارات 73.8% من اجمالي سكان الامارات.
  • نسبة استخدام الانترنت بين سكان الدولة تصل إلى 91.9% من اجمالي سكانها.

ادت تلك النسب العالية من استخدام الانترنت والهواتف الذكية الى وجود عدد هائل من المتسوقين عبر الانترنت في الامارات، كما صرحت احدى الجهات المالية في الامارات ان 1 من كل 3 مقيمين في الامارات يقوم بعملية شراء واحدة على الاقل في الاسبوع. وفي دبي ترتفع النسبة الى 1 من كل 2 يقوم بعملية شراء واحدة في الاسبوع.

تعتبر اكثر الاقسام مبيعا في الامارات عن طريق التجارة الاكترونية هي:

  • هي الإلكترونيات الاستهلاكية
  • الكمبيوترات
  • المجوهرات
  • الساعات
  • الملابس

المرحلة الثالثة: النمو المستقبلي

تم تأسيس الاتحاد العربي التجارة الالكتروني في عام 2016، والذي يضم 14 دولة وحكومة من الشرق الاوسط وشمال افريقيا والتي من ضمنها الامارات، بهدف تطوير التجارة الالكترونية في المنطقة. اطلق الاتحاد هذا العام استراتيجية للتجارة الالكتروني في المنطقة.

ترتكز تلك الاستراتيجي على النمو بالتجارة الاكترونية في المنطقة من 20 مليار دولار في عام 2017 الى اكثر من 200 مليار دولار بحلول عام 2020. ومع بعض التطورات في تشريعات العمل في هذا القطاع، فإن الإمارات تقف في مكان مناسب للاستفادة من هذا القطاع بشكل أكبر لتحقق المزيد من النمو وتستمر في قيادة المنطقة بقطاع التجارة الالكترونية.

في النهاية

مع استمرار الحكومات المحلية بتطوير ودعم كل ما يتعلق بالاستثمار في الإبداع والابتكار، فإن تطور التجارة الالكترونية في الامارات سيستمر في النمو. ومع وجود الإمارات العربية في صدارة المنطقة، فإن مستقبل التجارة الإلكترونية يبدو مشرقاً أكثر من أي وقت مضى.

error: Content is protected !!