Home > Posts > Ecommerce > التجارة الالكترونية فى الشرق الأوسط تحقق ارتفاع كبير في المبيعات

التجارة الالكترونية فى الشرق الأوسط تحقق ارتفاع كبير في المبيعات

تعد التجارة الالكترونية من أهم التطورات الحديثة والتي أحدثتها الطفرة الالكترونية الحديثة.

وقد جاءت هذه التجارة كبديل عن التجارة التقليدية والمعروفة عالمياً ومع ذلك حققت التجارة الالكترونية إنتشاراً واسعاً حول العالم.

ومع تحقيق التجارة الالكترونية لهذا النجاح والذى لم يكن متوقعاً لها.

ففي الآونة الأخيرة قد توجهت الأنظار لها مع هذا الانتشار بجميع أنحاء العالم وبالشرق الأوسط بشكل خاص.

لما تقدمه هذه التجارة من العديد المميزات وفى مقدمتها عدم الإحتياج إلى رأس مال كبير لبدء تجارتك الالكترونية ومشرعك الخاص.

ومن أهم مميزاتها ايضاً عدم ضرورة وجود منفذ أو مكان لبيع منتجاتك أو لعرضها للبيع فتتولى المنصات و المواقع الالكترونية هذه المهمة.

وايضاً عدم الإحتياج إلى عمالة أو مجموعة من العاملين والموظفين مقارنة بالعمالة اللازمة التي تحتاجهم التجارة العادية أو التقليدية.

ويأتي ايضاً الحرية التي يتمتع بها كل من البائع والمشترى في وقت إتمام الصفقات ومكان إتمامها.

حيث تتم التجارة في أي وقت وفى إي مكان وهذا ايضاً إلى جانب الحرية في إختيار المنتجات أو الخدمات وعددها أو نوعها.

إرتفاع المبيعات بالشرق الأوسط و التجارة الالكترونية

ومع هذه المميزات اتجهت جميع المشروعات الحديثة إلى التجارة الالكترونية لتسويق وبيع المنتجات أو الخدمات المتعددة.

ومع التقارير الأخيرة التي تؤكد على زيادة نسب التجارة الالكترونية بالشرق الأوسط بشكل عام وبالوطن العربي بشكل خاص.

حيث وضحت هذه التقادير أنه كان معدل الأموال المُضخة بهذا المجال في عام 2015 لا تتجاوز قيمته 3.8 مليار دولار.

أما في عام 2016 زاد معدل هذه الأموال إلى ما يقرب من 4.8 مليار دولار خلال العام ذاته.

وبالمقارنة بين الأعوام الماضية وعام 2017 فقد زادت قيمة الأموال بهذه التجارة 6.7 مليار دولار.

وهو ما يدل على زيادة المبيعات بالمنطقة العربية بشكل كبير وملحوظ وهو ما يعنى أن السوق العربي سوق واسع وواعد لهذه التجارة.

فمع زيادة إقبال عدد العملاء المُتعاملين بالتسوق عبر الإنترنت والتجارة الالكترونية سنوياً فمن المنتظر أن تلقى التجارة الالكترونية المزيد من النجاح بالمنطقة.

أهمية التجارة الالكترونية

للتجارة الالتكرونية الكثير من الفوائد التي تعود على الفرد وهي:

  • وفرت فرص عمل للكثير من الشباب والفتيات والسيدات بالأخص وأصبح بإمكانهم توفير عمل وهم في منازلهم،
    وأصبح قادرون على خلق مشاريع تجارية والتشجيع على تطويرها بشكل مستمر.

 فتحت الأبواب المغلقة لذوي الاحتياجات الخاصة وربات البيوت والمتقاعدين في المنزل، وأصبح من السهل أن يربحون من مجال التجارة الالتكرونية،

كما أنها أصبح لها دور هام في تنمية المجتمع.

  • ساعدت الأشخاص في الحصول على أرباح جيدة في فترى زمنية قصيرة، في أي وقت وفي أي مكان.

 

موقع علي بابا يستثمر 2 مليار دولار في سلسله نائشة في مجال التجارة الإلكترونية!

الدفع الإلكتروني يقرب المسافة بين التجار وعملائهم

التجارة الإلكترونية ازدهر سوق في الفتره الماضية في الامارات بشكل ملحوظ

Add Comment

Click here to post a comment

error: Content is protected !!