Home > Posts > BigData > البيانات الكبيرة Big Data ستغير مفهوم الشركات في قريباً

البيانات الكبيرة Big Data ستغير مفهوم الشركات في قريباً

البيانات الكبيرة – big data –  ترسم المستقبل

في عام 2012 وضعت الحكومه البرطانيه البيانات الكبيرة “BigData” من ضمن اهم 8 تقنيات مستقبليه عظيمة.

ماذا تعني البيانات الكبيرة او الضخمه “BigData” ؟

بحسب تعريف معهد ماكنزي العالمى عام 2011، فأن البيانات الكبيرة – Big Data هي أى مجموعة من البيانات التي لا تسطيع اي اداوت لقواعد البيانات التعامل معها، سواء تخزين او إلتقات او إداره او خاصه تحليل.

توضيح التعريف:

اذا كان هناك شرح اوضح لهذا التعريف، فإن البيانات الضخمة او Big Data مقسمه لجزئين:
هناك 10% فقط من البيانات تم تنظيمها وتحليلها وتخزينها في قواعد البيانات حول العالم. بينما يوجد مايقرب من 90% من البيانات عباره عن معلومات وصور وفيديوهات ورسائل إيميل وتغريدات ومنشورات علي الفيسبوك، كل هذه المعلومات غير محدده او تم حصرها وتحليلها.

ما المقصود بكبيرة او ضخمه؟

لم يأتي التعبير من فراغ، فقد قال “ايرك شميت” الرئيس التنفيذي السابق لشركه جوجل،
(إن كميه البيانات التي انتجها البشر من صور وفيديوهات وموسيقي وغيرها في عام 2002 كانت 5 إكسابايت اي 5 مليار جيجابايت)
هذه هي نفس الكميه التي تم انتاجها عام 2011 خلا يومين فقط!! ومنذ عام 2013 ونحن ننتج نفس الكميه كل 10 دقائق!

كيف تتحقق الاستفاده من البيانات الكبيرة Big Data ؟

نتيجه لهذا الكم الهائل من البيانات اصحبنا بحاجه لمن ينقب عن تلك البيانات، مثلما يحدث في شركات البترول اثناء التنقيب عنه.
فعند التحليل الجيد لكل هذه المعلومات يمكن أتخاذ قرارات تساعد علي نمو انتاجيه الشركات وصناعه منتجات وخدمات يحتاجها البشر.
وهذا ما يشابه انشاء تطبيقات الموبايل، فإن تطبيق الموبايل دائما ما يسد حاجه الانسان في شيء ما.
بهذا ستتمكن الشركات من التحكم فالاسواق والسيطره عليها لانهم ببساطه سيتنبأون بما هو قادم من خلال تحليل السابق.

عالِم البيانات

لذلك ظهر مصطلع عالم البيانات وهو بالمعني الاوضح مسمى وظيفي يطلع علي من يعمل في هذا المجال وهناك مسيات اخري بالتأكيد،
فمهمته اخذ كميات كبيره من البيانات والعمل عليها، ويجب ان يتحلي بمهارات فالرياضيات والتحليل والأحصاء وقوه الملاحظه،
ليس فقط مجرد مهارات ولكن يجب ان يكون متميز في كلاهما، ثم يستخدم قوته ومهارته التحليليه وافتراضاتة فى انه يكتشف حلول خفية للتحديات التي تواجة شركتة.
بدأ الطلب يزداد على هذه الوظيفة وقد بلغ متوسط راتبها في أمريكا نحو 92 ألف دولار سنويا.

سوق العمل يواجه عجز

 

البيانات الكبيرة

تم إجراء دارسة في أمريكا عام 2011 وظهر انه بحلول عام 2018 ستعاني من عجز 140 ~ 190 ألف وظيفه لمن يملكون مهارات تحليلية عاليه،
وعجز ايضا في المدراء القائمين علي اتخاذ قرارات صحيحه وفعاله تعود بالنفع علي شركاتهم.
هذا ما يجعل هذه الوظيفه لامعه في اذهان من يفكرون في دخول هذا المجال

العالم يجهز لنا الكثير من المفاجأت خلال الأعوام القليله القادمه، وهذا ما نعمل علية

ما هى الـ Big Data وكيف تتمكن من جعل الناس أكثر صحة؟

 

Add Comment

Click here to post a comment

error: Content is protected !!