Home > Posts > Social Media > اشهر اخطاء اتمتة التسويق في 2019

اشهر اخطاء اتمتة التسويق في 2019

ساعدت اتمتة التسويق على تسهيل وصول العلامة التجارية لأكبر عدد من العملاء، ولكن بالرغم من المزايا التي توفرها أتمتة التسويق، تقع منها الكثير من الأخطاء، لعدم اعتمادها على وجود عنصر بشري يساعد في فهم السلوكيات، ولأن لكل تقنية عيوب، ولكي تتعرف على اشهر اخطاء اتمتة التسويق في 2019 تابع القراءة.

اشهر اخطاء اتمتة التسويق في 2019

1- محاولة إرضاء الجميع 

حيث تقع الكثير من الشركات في فخ إرضاء الجميع، حيث أنه لا يمكن إرضاء جميع الأذواق، وإذا وضعت هذا الهدف أمامك فإنك تضع هدفًا صعب الوصول إليه، لذا قم بوضع كامل تركيزك على الجمهور المستهدف، ولا تشتت انتباهك لعمل خطط لإرضاء الجميع، حيث لا يمكن أن يكون منتجك مناسب للجميع.

2- عدم التواصل مع الجمهور بشكل مباشر

حيث يعتبر التواصل المباشر مع الجمهور من أهم العوامل التي تحافظ على وجود قاعدة جماهرية لعلامتك التجارية، وتقع الأدوات التقنية المستخدمة في نظام التسويق الالكتروني وأنظمة الأتمتة في عدم التواصل بالشكل الكافي مع الجمهور، وخاصة بعدم وجود الرد التفاعلي البشري معهم، حيث أحيانًا يتطلب منك الرد على العملاء لحل مشكلاتهم من خلال رد يشعرهم بالاهتمام والتقدير والخصوصية، ولكن الاتمتة تجعل الردود آلية خالية من العاطفة البشرية التي يحتاج إليها العميل في التعامل مع العلامة التجارية.

3- الاعتماد فقط على بيانات التسويق 

تساهم اتمتة التسويق على توفير بيانات اللازمة للتسويق بسهولة، من خلال الأدوات التقنية الحديثة التي تحصل على البيانات بشكل سريع، ولكن تفتقد أنظمة اتمتة التسويق إلى وجود الابتكار والذكاء البشري الذي يفهم العملاء من بياناتهم، ويتعرف على السلوكيات الخاصة بهم، للاستفادة منها في الحملات التسويقية.

حيث تجلب الأجهزة الحديثة إليك كافة البيانات سواء كانت بيانات مهمة أو غير مهمة، كذلك قد يحدث خطأ في هذه البيانات، وبالتالي تبني خطط استراتيجية للتسويق على بيانات خاطئة، لذا لا يجب عليك الاهتمام فقط بالبيانات، ولكن اهتم بدراسة سلوكيات العميل بشكل شخصي.

4- الإخفاق في الارتقاء إلى مستوى توقعات العملاء

حيث تتزايد توقعات العملاء من العلامة التجارية، وكلما تم استخدام تقنيات حديثة في الحملات التسويقية كلما زادت توقعات العملاء بشأن الخدمات المقدمة وجودة المنتجات للعلامة التجارية، وتقع الأنظمة التابعة لاتمتة التسويق في خطأ الفشل في تقييم توقعات العملاء بشكل كبير ودقيق، لذا تقع الكثير من الشركات في مشكلات كبيرة تجاه العملاء، ويتطلب هنا التدخل البشري من أجل حل مشكلات العملاء، بالشكل الذي يرضيهم، ويناسب العلامة التجارية.

5- الإخفاق في تتبع الحملة التسويقية 

قد تشعر بالارتياح والتكاسل عن العمل عند إطلاق الحملة التسويقية، وتظن أن دورك في التسويق قد انتهى، لكنه يعتبر خطأ كبير منك، حيث تتطلب الحملات التسويقية المتابعة والمراقبة الدائمة لطبيعة العمل، والعمل على تعديل أي عنصر في الاستراتيجية عند حدوث خطأ ما، من أجل نجاح حملتك التسويقية والوصول لأهدافك بسهولة، كما تتطلب التحليل لمعرفة الثغرات التي مرت بها من أجل معالجتها بسهولة.

6- تجاهل عملية المراجعة والموافقة 

حيث تعتبر عملية المراجعة والموافقة من أهم العمليات الحرجة للأعمال، حيث تتطلب دائمًا إدخال التحسينات عليها للوصول إلى أعلى مستوى من القيمة للعلامة التجارية، والقيمة لعملائك، كما تتطلب المتابعة الاستراتيجية حيث تعتبر من أهم إجزاء إدارة العمل، وقد يؤدي تجاهل مراجعة المواد التسويقية إلى حدوث أخطاء كبيرة، وقد تؤدي إلى دفع غرامات باهظة الثمن، وسحب المنتجات من السوق، والتعرض إلى الدعاوي القضائية.

لذا يمكنك تجنب هذه الأخطاء من خلال التخطيط الدقيق للحلة التسويقية، وإنشاء المحتوى المناسب للمنتجات والخدمات المقدمة، لكي لا تقع في فخ الأخطاء والتعرض للفشل والإخفاق في الوصول إلى أهدافك التسويقية. .