Home > Posts > Technology > ماذا تعرف عن استراتيجيات التحول الرقمي في مصر

ماذا تعرف عن استراتيجيات التحول الرقمي في مصر

يعد التحول الرقمي من أبرز الملفات التي طرحتها الحكومة المصرية بهدف تقديم خدمات متميزة للمواطنين من خلال التعاملات الرقمية، والتي تُسهم في القضاء على الفساد، من خلال مشروع التحول لمجتمع رقمي يهدف إلى إتاحة الخدمات الرقمية بطرق بسيطة، وتكلفة ملائمة في أي وقت وأي مكان لجميع المؤسسات والمواطنين وتعزيز مفاهيم الشمول المالي من خلال تنفيذ عدد من المشروعات بالتعاون مع قطاعات الدولة المختلفة لتوفير حزمة من الخدمات الحكومية الرقمية لذا دعونا نتعرف على استراتيجيات الحكومة المصرية في تعزيز استراتيجيات التحول الرقمي في مصر.

 

استراتيجيات التحول الرقمي في مصر

ترتكز استراتيجيات تعزيز فكرة استراتيجيات التحول الرقمي في مصر على أربعة محاور رئيسية تتمثل في المساهمة في تنفيذ استراتيجية الدولة لبناء الإنسان المصري وتحقيق التحول الرقمي بالتعاون مع كافة أجهزة ومؤسسات الدولة، وتطوير البنية التحتية التكنولوجية في ربوع الوطن، بالإضافة إلى اعداد البيئة التشريعية الداعمة لتمكين المجتمع الرقمي

القضاء على البيروقراطية

إن التحول من التعاملات الرقمية الى التعاملات الإلكترونية تطور عام وقد نهجته دول العالم منذ زمن فالتحول الرقمي سوف يوفر الوقت والجهد، هذا بالإضافة إلى أنه رادع رئيسي للفساد كما أن هذا التحول سوف يقضي على البيروقراطية، مما يحدث معدلات رضا لدى المواطنين لأن الخدمة سوف تتم دون أي عواقب وفي أسرع وقت.

الثقافة التكنولوجية

هناك عدة عوامل مهمة للتحول إلى مجتمع رقمي، وهي ضرورة وجود آلية لحرية تداول المعلومات، وصدور قوانين بحرية تداول المعلومات، وسرعة الرد على الشائعات، بالإضافة إلى ووجود جهات من شأنها الرد السريع على الأخبار الكاذبة على مواقع التواصل الاجتماعي، واحتضان المجهودات الفردية ووضعها تحت مظلة حكومية للشباب الذين يقومون بالرد على مثل هذه الشائعات وضرورة تضافر جهود الدولة ومؤسساتها بتخصيص جهة تابعة للدولة للرد الدائم على الرد على الأخبار والشائعات الكاذبة بالإضافة الى ضرورة العمل على رفع ثقافة المواطن التكنولوجية.

الاقتصاد الرقمي

وفيما يتعلق بالجانب الاقتصادي، ونتائج التحول الرقمي فإن المجتمع الرقمي هو المجتمع الحديث المتطور الذي يتشكل نتيجة لاعتماد ودمج تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المنزل والعمل والتعليم والترفيه، ولا تنفصل في هذا المجتمع الثقافة والتجارة، وهو مجتمع ينمو ويزدهر اقتصاديًا إذا توفرت لمواطنيه الحرية والأمن وحماية الحقوق بالإضافة الى  حرص الحكومة على التحول لمجتمع نقل يحتاج لآليات متمثلة في الشمول المالي والحكومة الالكترونية والاقتصاد غير النقدي، وتوافر بيانات ومعلومات صحيحة ودقيقة عن المواطنين، سواء عن الاستهلاك والدخل والتعداد السكاني والطلب والعرض على السلع والخدمات في السوق، وغيرها من المؤشرات الاقتصادية والسياسية.

استخدام التكنولوجيا الحديثة

أن الحكومة المصرية لديها استراتيجية رقمية وطنية يتم تنفيذها من خلال خطط تنفيذية تستند استخدام أحدث التقنيات في تطوير البنية التحتية التي تعد صميم هذه الاستراتيجية؛ من خلال التوسع في نشر التغطية، وزيادة سرعة خدمات الإنترنت، وزيادة عدد المواقع التي يتم تغطيتها بشبكات الألياف الضوئية، حيث تم البدء بتنفيذ هذه الاستراتيجية في المدارس، مع العمل بالتوازي على زيادة نسبة الاتصال بالإنترنت سواء عبر الكابلات أو المحمول والقمر الصناعي.

بالإضافة الى رفع ثقافة المواطن التكنولوجية، واستحداث منبر لنشر ثقافة الامن المعلوماتي والتعامل السليم مع التكنولوجيا واستغلال الطاقات والكفاءات الشبابية في المجال التكنولوجي بشكل أكبر وأعم والتركيز على التعليم واعتماده على التكنولوجيا أكثر من اعتماده على الكتب، وذلك من خلال إنشاء أقسام في مجال الأمن المعلوماتي بالجامعات المصرية

الخلاصة

اكدت الحكومة المصرية أهمية استراتيجيات التحول الرقمي في مصر وتحسين جودة الخدمات الحكومية المقدمة للمواطنين، وتحقيق الحوكمة وترشيد النفقات كما تبذل أيضا وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الجهود بالتعاون مع كافة أجهزة ومؤسسات الدولة لتحقيق التحول الرقمي والتحول إلى الحكومة الإلكترونية.

error: Content is protected !!