ريادة الاعمال

أكبر المشكلات التي تواجه رائد الأعمال

رائد الأعمال هو مالك أو مدير مشروع يدرّ المال عن طريق الخوض بالمخاطرة والابتكار، و يطلق مصطلح رائد اعمال على الشخص الراغب بإنشاء مشروع جديد أو البدء بشركة جديدة ويرضى بتحمل مخاطر هذا المشروع الجديد ونتائجه.

يواجه رائد الأعمال العديد من التحديات عند تأسيس مشروعة الجديد، مثل ظهور بعض المشاكل الإدارية، التسويقية، المالية وغيرها. فنجاح المشروع لا يتمثل في فكرته فقط، وإنما في التنفيذ الصحيح وتحقيق الأرباح المتوقعة. ومن هنا تأتي أهمية فهم الصعوبات التي يمكن أن تواجه رائد الأعمال لإدراك الخطوات المثالية لمعالجتها بشكل صحيح وسريع.

مشكلة رائد الاعمال الاهم

يواجه رائد الأعمال وأصحاب المشروعات الناشئة بعض التحديات أثناء تأسيس مشروعاتهم الخاصة وتحديدا كيفية الحصول على التمويل من إحدى الجهات أو الأفراد الداعمة، لذلك يجب على رائد الأعمال وأصحاب المشاريع تخطي هذه التحديات والتغلب عليها وهي إهدار أموال تأسيس المشروع.
ربما يقوم بعضهم باستنفاذ النفقات على التصميمات والشكل الخارجي للمشروع وبالتالي هدر الميزانية العامة في أولى المراحل وعند الحاجة لتغطية مصاريف تشغيلية يجدون أنفسهم مقيدين بالقليل من المال

أسباب عجز الميزانية

 

أكبرها هو إهمال الإدارة المالية حيث يقوم رائدي الأعمال بالإنفاق على أشياء لا تتعلق بأساس المشروع وبالتالي يواجهون عجز في عوائد تلك المصروفات و تعيين الموظفين برواتب مرتفعة في مقابل ضعف الإنتاجية أو جودة المنتجات والخدمات لا تتناسب مع كم المصروفات حيث أن مدير المشروع أهتم فقط بإهدار الأموال وللأسف هذا هو حال بعض المشروعات التي تفشل حتى قبل تحقيقا أى انتاج بسبب الاستهلاك المفرط.

السبب الآخر هو عدم الحصول على المال الكافي من قبل المستثمرين لتنمية المشروع، إلا أن في هذه الحالة يجب أن تشارك الجهات الداعمة في المسؤولية والتوجية والرقابة على المصروفات التي تم ذكرها ضمن الخطة والتأكد من إلتزام صاحب المشروع بها قبل الوقوع في أي عائق مالي وتحديد هل هو كان من قبل الإدارة المالية أم أن المشروع يحتاج للمزيد من المال لأي أسباب تشغيلية أو ظروف خارجية مثل رفع بعض الرسوم أو الإيجارات أو الأنظمة الحاسوبية

السبب الأخير هو سوء التخطيط والتسرع فى اتخاذ القرارات السريعة من قبل رائدي الأعمال مثل تعيين موظفين في غير موقعهم أو استبدال الموظفين ، قد تؤدي بعض هذه القرارات إلى فسخ العقد من قبل الجهات الداعمة ولا يجد رائد الأعمال إلا الاستسلام واليأس لذلك يجب الاهتمام الجيد بإدارة المشروع على اكمل وجه وكفاءة عالية تفاديا للخسائر التي تؤدي إلى الفشل

و علية فنجد ان نجاح أي مشروع لا يتمثل في فكرته فقط، وإنما في التنفيذ الصحيح وتخطي الصعوبات لتحقيق الأرباح، ولا يتحقق هذا الا بوجود رائد اعمال واعى و مدرك جيدا لمشروعه بكل جوانبه و يقوم بدراسته و متابعة تقدمه بشكل دورى

Share on whatsapp
واتساب
Share on linkedin
لينكدين
Share on twitter
تويتر
Share on facebook
فيسبوك

ابدأ رحلتك مع Vapulus اليوم

يتم توفير جميع الأدوات والدعم الذي تحتاجه