VAPULUS > Posts > تاريخ مواقع التواصل الاجتماعي وكيف تطورت منذ بدايتها حتى اليوم ؟
Social Media

تاريخ مواقع التواصل الاجتماعي وكيف تطورت منذ بدايتها حتى اليوم ؟

مواقع التواصل الاجتماعي

كان التواصل بين الأصدقاء وأفراد العائلة عبر المسافات الكبيرة هو هم البشرية خلال العقود الماضية فكان اعتماد الإنسان دائما على وسائل الاتصال بين الناس لتقوية الروابط بينهم.

فعندما وجد الإنسان أن التواصل وجها لوجه كان يواجه بعض التحديات بدأ الإنسان في تطوير بعض الحلول.

تاريخ مواقع التواصل الاجتماعي

تعود أصول مواقع التواصل الاجتماعي إلى أبعد مما نتخيل. فقد تطورت وسائل التواصل الاجتماعي قبل الفيس بوك بكثير

وعندما نتحدث عن وسائل التواصل الاجتماعي قبل عام 1900، نجد أن الإنسان اعتمد على كتابة الخطابات الورقية فنظام البريد قد وجد في عصور ما قبل التاريخ.

وفى عام 1792 تم اكتشاف التلغراف وبالرغم من أنه كان يستخدم لنقل الرسائل مسافات قصيرة إلا أنه كان ثورة في مجال الاتصال.

وتم اكتشاف البريد الجوي في عام 1865 مما حقق تطورا في سرعة نقل الرسائل.

ومن أهم الاختراعات التي حدثت في القرن الماضي هي اختراع التليفون عام 1890 واختراع الراديو عام 1891 مما سهلت على الناس التواصل في نفس الوقت

ومازال الناس يعتمدون على هذه الاختراعات مع تطورها في وقتنا الحالي.

التواصل الاجتماعي في القرن العشرين:

بدأت التكنلوجيا في التطور السريع في القرن العشرين، وتم اختراع الكمبيوتر في عام 1940

ومنذ ذلك الحين اهتم العلماء بإنشاء شبكات التواصل بين هذه الكمبيوترات مما أدى في النهاية إلى اختراع الإنترنت عام 1960.

وفى عام 1980 بدأت الكمبيوترات تدخل البيوت وتنتشر وبدأت مواقع التواصل الاجتماعي تتطور فقد بدأت خدمة الإيميل والشات في الظهور.

وظهر أول موقع تواصل اجتماعي عام 1997 كان يسمح بعرض الملف الخاص بالشخص وتكوين صداقات.

وفى عام 1999 ظهرت أول مدونة وبدأت في الانتشار.

التواصل الاجتماعي اليوم:

بعد ظهور المدونات بدأت العديد من المواقع في الظهور مثل موقع ماى سبيس my space  ولينكد إن linkedin

 ظهروا في عام 2000 وموقع مثل فليكر flicker سهل مشاركة الصور

وظهر اليوتيوب youtube  في عام 2005  وظهر الفيس بوك facebook  وتويتر twitter في عام 2006.

ومازال التطور في مواقع التواصل الاجتماعي مستمرا مادامت البشرية على قيد الحياة.

فوائد مواقع السوشيال ميديا

انتشرت مواقع التواصل الإجتماعي بدرجة كبيرة جدًا بين الأفراد، حيثُ وصل مُستخدمي الفيس بوك وحده إلى 1.5 مليار مستخدم.

كما يتجاوز عدد الأفراد الذين يستخدموا تطبيق الماسنجر 800 مليون شخص، وهذه الأعداد تزداد يومًا بعد الأخر.

ومن أبرز فوائد السوشيال ميديا ومُميزاتها ما يلي:-

  • المعرفة

توجد كمية معلومات رهيبة يتم تداولها عبر المواقع بشكل يومي ومستمر، فنجد أن الأخبار تتداول عبر تلك المواقع بسرعة البرق.

ولا تقتصر على الأخبار فحسب، حيثُ إنها مليئة بالمعلومات في كافة المجالات.

فأثر ذلك على مستوى معرفة وثقافة الأفراد؛ حيثُ أن معرفة معلومة واحدة يوميًا في أي مجال كافي بأن يكون للفرد ثروة ثقافية هائلة.

  • تبادل الأفكار

يوجد عدد هائل يستخدمون تلك المواقع، وبالتالي يستطيعون تبادل الأفكار والأراء فيما بينهم حول القضايا المُختلفة.

  • كسر كافة الحواجز

مع تلك المواقع لم يَعد هُناك مكان للحواجز الجغرافية والمكانية، فيستطيع أي شخص التواصل مع الأخرين مهما بعد عنهم.

  • التواصل مع الشعوب الأخرى

تُعد تلك الميزة هي الأفضل في مواقع التواصل الإجتماعي، حيثُ قربت العلاقات بين الشعوب.

وتستطيع التواصل مع أفراد من دول أخرى، والتعرف على ثقافتهم، وأفكارهم ومُعتقداتهم.

وبعض الأفراد يستخدمون ذلك في تعلم لغات جديدة عن طريق التواصل مع الأفراد الذين يتحدثون تلك اللغة.

 فيتمكنوا من ممارسة اللغة معهم بشكل أكبر، وهو ما يزيد من سرعة التعلم لديهم.

  • الإعلانات والترويج

مع انتشار تلك الوسائل تولدت فكرت استخدامها في التسويق والمبيعات.

حيثُ ظهرت فكرة التسويق الإلكتروني، والتي في طريقها لإلغاء الطُرق التقليدية في التسويق.

  • خلق وظائف

ظهرت العديد من الوظائف الجديدة في ذلك المجال، وهو ما يُساعد إلى حد ما علة تقليل مُعدل البطالة في الدول.

ولكن هُناك ايضا مخاطر أخرى كثيرة لمواقع السوشيال ميديا، ولكن هذا يتوقف على طبيعة وطريقة استخدام الشخص نفسهُ للوسيلة.

أزمة الثقة تهدد بتدمير شركة موقع التواصل الإجتماعي فيسبوك !

السوشيال ميديا .. فوائد ومخاطر مواقع السوشيال ميديا

تغريدة غريبة من مؤسس واتساب يطالب فيها بـمقاطعة فيسبوك !

الفيسبوك المصري يحفظ حقوق المستخدمين من النصب