VAPULUS > Posts > نجاح جوزيف لوبين في بناء عملة الإثريوم وتكوين ثروة من العملات المشفرة
Cryptocurrency

نجاح جوزيف لوبين في بناء عملة الإثريوم وتكوين ثروة من العملات المشفرة

جوزيف لوبين يبني الإثريوم ويكون ثروة من العملات المشفرة

على الرغم من أن عملة البيتكوين تعتبر من أشهر العملات الرقمية وأكثر عملة استطاعت أن تسجل أعلى قيمًا في عالم العملات المشفرة منذ لحظة ظهورها.

 وبخلاف غيرها من الكثير من العملات أثبتت أنها ليست مجرد فقاعة.

ولكن هناك الكثير من العملات الأخرى التي استطاعت أن تحقق نجاحًا لا يقل عن نجاح البيتكوين.

ومنها عملة الإثريوم التي منذ لحظة الإعلان عنها تمكنت من جذب اهتمام الكثير من رواد عالم التشفير وأجبرتهم على الاستثمار فيها.

وقد تم تأسيس شركة الإثريوم على يد جوزيف لوبين.

جوزيف لوبين ملياردير العملات المشفرة

لا يعتبر جوزيف لوبين هو المؤسس المشارك لمنصة الإثريوم فقط، ولكنه في الوقت نفسه مؤسس شركة كونسنسنسينس.

هذا الشركة الضخمة والتي تضم بداخلها ما يزيد عن 600 موظف تعتبر من أهم الشركات العاملة في مجال انتاج واستثمار الإثريوم.

ويبدو أن جوزيف عمل على تأسيس تلك الشركة من أجل خدمة الشركة الأولى والمنصة الأهم بالنسبة له وهي الإثريوم.

ثروات العملات المشفرة

مؤخرًا وفي آخر التقارير الصادرة من عالم التشفير والتي تحتوي على أسماء أكثر الأشخاص امتلاكًا للثروات من العمل في سوق التشفير والاستثمار في العملات الرقمية

تم إعلان جوزيف لوبين واحدًا من ضمن الأشخاص الذين استطاعوا تكوين ثروة ضخمة تتكون من ملايين الدولارات من العمل في هذا السوق.

هذا وقد أكد الكثير من المهتمين بعالم التشفير والعملات الرقمية أن جوزيف لوبين يمتلك أكبر نسبة من الإثريوم في العالم، فشركته تمتلك ما يكافئ 10 مليار دولا

وعلى الرغم من أن كل هذه الشائعات تقترب من الصحة بسبب الكثير من الأدلة والبراهين

إلا أن جوزيف لوبين بنفسه قام بنفيها وأكد أن الإثريوم الذي يمتلكه لا ينوي الاحتفاظ به على شكل ثروة

ولكنه يستثمر كله ويبيعه ولا يمتلك أي نية للاحتفاظ به على أنه جزءً من ثروته على الأقل في الوقت الحالي.

كانت بداية جوزيف لوبين في عالم التكنولوجيا عندما عمل في صناعة وإعداد الروبوت الآلي

كما أنه عمل فترة في محال الشبكات العصبية وأجهزة الرؤية الآلية، وتخصص في هندية البرمجيات وغيرها.

وبعد مدة من عمل جوزيف لوبين داخل هذه المجالات توجه للعمل في التمويل والإنتاج

ومن أهم الأعمال الإنتاجية التي ساهم فيها جوزيف تمويل أنظمة التداول وأجهزة إدارة صندوق الاحتياط الخاص بالعملات المشفرة

هذا وقد عمل أيضًا في “غولدمان ساكس” ضمن فريق إدارة الثروات الخاصة.

أما بالنسبة لعمل لوبين في العملات المشفرة، فقد اهتم بهذا المجال بعد قراءته لورقة ساتوشي ناكاموتو

والتي عن طريقها عرف البلوكشين وفهم أهمية هذه التكنولوجيا في الوقت الحالي.

في بداية عمله في التشفير كان يعتمد على البيتكوين ولكن في العام الماضي اهتم بالإثريوم واستخدمها في تمويل شركته.

المشرعون البريطانيون يطلقون تحقيقا حول تحقيقات العملات المشفرة

 

العملات الرقمية .. هل تحتاج لدفع الضرائب على العملات الرقمية ؟

 

البيتكوين و 4 أسباب من الممكن أن تؤدي إلى إنحدار عملة