VAPULUS > Posts > الفيسبوك يواجه دعوى قضائية جديدة من قبل بعض الأشخاص في ولاية إيلينوي الأمريكية
Social Media

الفيسبوك يواجه دعوى قضائية جديدة من قبل بعض الأشخاص في ولاية إيلينوي الأمريكية

الفيسبوك

يواجه موقع التواصل الاجتماعي الأشهر في العالم الفيسبوك دعوى قضائية جديدة.

حيث قامت مجموعة من الأشخاص في ولاية “إيلينوي” في الولايات المتحدة الأمريكية، بتقديم دعوى قضائية ضد فيس بوك.

هذه الدعوى قد تُكلف شركة الفيسبوك مليارات الدولارات.

ففي ظل التحديثات التي يجريها القائمون على موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك كل فترة، ظهرت خاصية جديدة للصور.

فقد ظهر منذ عدة سنوات وبالتحديد خلال عام 2010 خاصية إضافة صورة لمجموعة من الأشخاص على الفيسبوك.

وتسمح هذه الخاصية بالتعرف على وجوه من هم موجودون في الصورة، وتحديد أسمائهم.

ويتم ذلك من خلال مسح الصورة الشخصية المنشورة، وتحديد أبعاد ومقاييس الوجه.

مما يسهل التعرف على وجه الشخص بعد ذلك في أي صورة أخرى يتم نشرها من خلال موقع الفيسبوك.

وكانت شركة الفيسبوك تهدف من هذه الخاصية إلى التسهيل على المستخدمين الإشارة إلى الأصدقاء والأشخاص الموجودين معهم في الصورة.

دعوى قضائية جماعية جديدة ضد الفيسبوك

ولكن ظهر عدد من الأشخاص ممن لا يفضلون هذه الخاصية، ويشككون في المحافظة على بيانتهم وخصوصيتهم من خلال الفيس بوك.

حيث أن الأشخاص الثلاث الذين قاموا بتقديم الدعوى، يَدعون أن هذه الميزة تقوم بجمع البيانات البيو مترية الخاصة بهم.

كما أوضحوا أنهم لا يرغبون في ذلك، وأن ذلك يتم دون إذن صريح منهم مباشرة، ويعد هذا مخالف للقانون الأمريكي.

فقد قاموا برفع هذه الدعوى الفضائية بناء على القانون الذي يسمى “قانون خصوصية المعلومات البيو مترية”.

ومعمول بهذا القانون في ولاية إيلينوي في الولايات المتحدة الأمريكية.

هل هذا النوع من الدعاوي مسموح به؟

وقال قاضي المقاطعة الأمريكية James Donate وهو قاضي في محكمة سان فرانسيسكو إنه من الممكن رفع الدعوى القضائية.

ومن ثم مقاضاة شركة الفيسبوك .

كما قام برفض الطعن المقدم عام 2016 من قبل شركة فيس بوك على هذه الدعوى القضائية.

وينص قانون خصوصية المعلومات البيو مترية على حماية البيانات البيو مترية للأشخاص.

ومن هذه البيانات، بصمة الأصابع، وقزحة العين، وملامح الوجه.

كما أوضح القاضي الأمريكي James Donate أنه من الممكن أن ينضم أشخاص أخرون إلى هذه الدعوى.

فهذه دعوى جماعية؛ لأن الاتهامات مقدمة من أشخاص كثيرون، لذلك فهي متجانسة بشكل كافي لتكون موضع حكم جماعي.

وعند انضمام مستخدمون أخرون لها، قد تضطر شركة فيس بوك لدفع مليارات الدولارات على سبيل التعويضات والغرامات.

ومن أهداف الأشخاص الذين قاموا برفع هذه الدعوى القضائية، أن يقوم فيس بوك بدفع مبلغ وقدره 5000 دولار.

وذلك عن كل صورة تنشر من خلاله، ويتم فيها الإشارة إلى الأشخاص، ويتم ذلك بدون موافقة صريحة مباشرة من هؤلاء الأشخاص.

وعل الجانب الآخر قامت وكالة رويترز الأمريكية بنشر تصريح لفيس بوك ردا على هذه الدعوى القضائية.

جاء في هذه الدعوى، أن شركة فيس بوك مازالت تعتقد إن هذه الدعوى القضائية هي قضية غير موضوعية.

كما أكدوا أنهم سوف يدافعون عن أنفسهم بكل قوة.

نقطتان من ضمن خطة فيس بوك لتعزيز أمانها على مدار الأشهر القليلة القادمة

 

فيسبوك يوسع ميزة التقدم للوظائف، فهل سيؤثر هذا على linkedIn ؟

فيسبوك يوسع ميزة التقدم للوظائف، فهل سيؤثر هذا على linkedIn ؟

أبرز تصريحات و استجواب مارك زوكربيرج أمام الكونجرس الأمريكي !