VAPULUS > Posts > الذكاء الاصطناعي الأمني ما هو؟ القرية العالمية بالإمارات أول جهة تقوم بتطبيقه !
Artificial Intelligence

الذكاء الاصطناعي الأمني ما هو؟ القرية العالمية بالإمارات أول جهة تقوم بتطبيقه !

الذكاء الاصطناعي الأمني تعرف عليه والقرية العالمية بالإمارات أول جهة تقوم بتطبيقه

قامت القرية العالمية بالامارات بتطبيق الذكاء الاصطناعي الأمني عن طريق تفعيل النظام الأمني الذكي الجديد المعروف باسم سمارت جارد.

وبذلك تعتبر القرية العالمية هي أول جهة تقوم بتطبيق هذا النظام، وجاء ذلك تعاونًا مع مؤسسة تنظيم الصناعة الأمنية (سيرا).

مزايا تطبيق نظام الذكاء الاصطناعي الأمني الجديد سمارت جارد:-

  • يساهم في تقديم الدعم اللازم في أقل وقت ممكن عن طريق تعزيز فعالية رجال الأمن ويزيد من قدرتهم على التعامل مع الحالات الحرجة بسهولة،

وسرعة الإبلاغ عنها لغرفة العمليات والجهات المعنية في القرية العالمية.

  • يساعد المسؤولين بغرفة العمليات الرئيسية في الحصول على صورة شاملة للحالات الحرجة التي يتعامل معها رجال الأمن

مما يسهل عليهم اتخاذ القرارات اللازمة بشكل عاجل ، ويأتي ذلك بسبب توفير نظام الذكاء الاصطناعي الأمني

” سمارت جارد” بالقرية لأجهزة اتصال لا سلكية مزودة بخاصية تحديد الموقع الجغرافي،

  • إضافة إلى توفيره خاصية التصوير وإرسال الصور الحية إلى غرفة العمليات.

وكان الرئيس التنفيذي للقرية العالمية “بدر أنوهي” قد عبر عن سعادته بالتعاون مع مؤسسة تنظيم الصناعة الأمنية لتطبيق نظام الذكاء الاصطناعي الأمني سمارت جارد.

كما أكد على أن القرية العالمية بدبي تحرص دائمًا على مواكبة النقلة النوعية في تطبيق أحدث النظم العالمية والتكنولوجية والذكاء الاصطناعي.

وتحرص أيضًا على مواكبة التوجه الحكومي في دولة الإمارات للاستثمار في الذكاء الاصطناعي،

مما يزيد من فعالية فرق العمل لديهم ويسهل تحقيقهم للهدف الرئيسي وهو إسعاد الملايين من ضيوف القرية العالمية بدبي عن طريقة تقديم تجربة مريحة وآمنة لهم.

وبدوره أيضًا قال المدير العام لمؤسسة تنظيم الصناعة الأمنية ” خليفة السليس” :-

“فخورون بدعم القرية العالمية لتقديم تجربة مريحة وآمنة، لتكون بذلك أولى جهات الدولة في تطبيق سمارت جارد،

النظام الذكي الذي يساعد على متابعة ومراقبة مهام الدوريات اليومية ورجال الأمن الخاص في المنشآت المختلفة”.

وتابع: “يمثل النظام الجديد نقلة نوعية في النظم الأمنية الذكية التي من شأنها أن ترفع معايير الأمن والسلامة في الدولة،

وتسهم في توفير بيئة آمنة في مختلف المنشآت والوجهات فيها”.

وختامًا يجدر الإشارة إلى أن القرية العالمية بدبي استقبلت في الموسم الثاني والعشرين والذي يحمل شعار ” وجهتكم لاكتشاف العالم”

ما يقارب الستة ملايين ضيفًا خلال 158 يومًا تشغيلياً بمؤشر سعادة يصل إلى 9/10 ،

فحافظت بذلك على مركزها الاول كواحدة من ضمن الوجهات الترفيهية في دولة الإمارات.

الامارات الدولة الاكثر تفوقا في الذكاء الاصطناعي عالميًا

 

مشاعر الذكاء الاصطناعي لا تختلف كثيرًا عن مشاعر البشر التي قد تصل للإكتئاب والهلوسة

 

 

الذكاء الاصطناعي وتطوير شركة أبل العالمية في استخدامها له بشكل مذهل

 

مخاطر الذكاء الاصطناعي … وهل من الممكن التصدي للجانب السلبي له؟